المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحليل بالورقة والقلم لكارثة اوروبا وافريقيا



tefa.alsger
2nd August 2010, 10:02 PM
إنتهت اليوم اخر 4 مباريات في دور المجموعات لكأس العالم 2010
ونبدأ غدا إن شاء الله مباريات دور ال16 على أمل مشاهدة مباريات أكثر متعة..
في أضعف كأس عالم شاهدته في حياتي حتى الأن..

[ خيبة أمل إفريقية كالعادة ]

http://www.yallakora.com/pictures/main/Etoo-camerooon60015-6-2010-10-9-50.jpg

قبل إنطلاق كأس العالم الحالي كان معظمنا يحمل تفاؤل كبير بما قد تحققه القارة السمراء في هذا المونديال.
بسبب إقامة المونديال في أفريقيا للمرة الأولى تيمنا بما فعلته الفرق الأسيوية المستضيفة لنسخة 2002..
لكن وكالعادة خرجت جميع المنتخبات الأفريقية خالية الوفاض ولم يعبر دور ال16 إلا منتخب (غانا) والذي عبر بصعوبة بالغة وبفارق الأهداف..

http://www.yallakora.com/pictures/main/ghanagoal2010-60013-6-2010-19-42-10.jpg

أما منتخبات [ ساحل العاج - جنوب أفريقيا - نيجيريا ] فقدموا عروضا جيدة في بعض المباريات لكن عاندهم التوفيق.
[ الجزائر والكاميرون ] قدموا أداء متذبذب تارة ضعيف وتارة متوسط ولم يرقوا لمرحلة الأداء الممتاز إطلاقا.
خاصة الجزائر (شاركتها الهندوراس) وتشاطرا لقب أسوأ هجوم في البطولة برصيد صفر من الأهداف.

[ جنوب أفريقيا تدخل التاريخ من الباب الخلفي ]

http://www.sakheer.com/thumbnail.php?file=nilson67132.jpg&size=article_medium

منذ إنطلاق بطولة كأس العالم الأولى في عام 1930 وحتى عام 2006 لم يخرج الفريق المضيف من الدور الأول للبطولة
إلا أن جنوب أفريقيا كسرت القاعدة وخرجت من الدور الأول رغم فوزها في الجولة الأخيرة على فرنسا.

[ أوروبا لن تنسى هذه البطولة ]

http://www.yallakora.com/pictures/main/italy-out-60025-6-2010-12-56-53.jpg

ماحدث لفرق قارة أوروبا في دور المجموعات أشبه بالكارثة
وإن كانت هذه الكارثة أسعدتني شخصيا في ظل النظرة العنصرية المطبقة في توزيع عدد المقاعد على القارات.
فلو عملنا مقارنة بين قارتي أوروبا وأفريقيا سنكتشف مايلي :

1- عدد الدول الأعضاء في الفيفا من القارة الأفريقية 53
عدد الدول الأعضاء في الفيفا من القارة الأوروبية 53

2- عدد مقاعد قارة أوروبا 13
عدد مقاعد قارة أفريقيا 6 (5 + البلد المضيف) !!!

وإن كانت حجة الفيفا لهذا الظلم في التوزيع بأن منتخبات أوروبا تقدم أفضل كرة قدم في العالم فأظن أن هذه البطولة قد حملت ردا شافيا لهم.

فلو لاحظنا سنجد أن كل مجموعة من المجموعات الثمانية [ باستثناء المجموعة السابعة ] تحمل منتخب أوروبي مغادر من الدور الأول.

ولو حسبنا نسبة النجاح الأوروبي في التأهل بالقياس مع عدد المقاعد سنجد النسبة 46.1 في المئة..
بينما لو حسبنا نفس النسبة لفرق قارة اسيا مثلا ستجد نسبة النجاح 40 في المئة..
ولو حسبتها لقارة أمريكا الجنوبية ستجد نسبة النجاح 80 في المئة.

مايؤكد أن ماحدث لأوروبا هذه المرة أمر غير طبيعي إطلاقا.