هذه قصه لفتاه تصاب بالايدز من خلال قاعدتها على النت وهى قصه حقيقيه
بدايه القصه من اولها وهى
الفتاه كانت دائمه الدخول على الدردشه على النت ومن خلالها تعرفت على شاب واعطته الماسنجر لكى يكون اتصالهم ببعض اسهل
وفى هذه الفتره كان الاب والام مسافرين وهى كبيره اخوتها وكانت جلستها على النت شئ عادى بالنسبه لاخواتها
وبدأت العلاقه بينهم فى التطور الى ان عبر لها عن حبه وانه يريد ان يراها فردت عليه بالرفض فاصر الولد على رايتها
وبعد الحاح الفتى المستمر عليها وافقت على ن تكون المقابله فى مكان عام
وبالفعل وافقت الفتاه على رايته وخرجو سويا وعادت وهى سعيده بهذه المقابله لانها شعرت بالحب الحقيقى اتجاه هذا الشاب
وعادت مره اخرى لمكلمته على النت وطلب منها رؤيتها مره ثانيه قبل عودة والديها من الخارج
وبالفعل خرجت مره ثانيه معه وهى واثقه به بشده ولكن هذه المره لم تمر بخير فقد غرق الشابين معا ونسيا نفسهما
وعادت الام بعد فتره العلاج بالخارج وبعد فتره مرضت الفتاه واصابتها الحمى وغاب الفتى عنها فتره وبعدما عاد اليها باح لها بسر خطير لم يعرفه الا بعد فةات الاوان
وهو انه كان متعدد العلاقات وكثيرا ما اوقع فتيات فى حبه
واخر سر باح لها به هو انه مريض بالايدز
وبهذه المفاجأه كانت نهايه الفتاه فهى لا تعرف ماذا تفعل الان بعد احتمال اصابتها بالمرض
هذه قصه حقيقيه وصاحبي هذه القصه فى خوف دائم ومستمر من مصيرها
بالله عليكى اختى او اخى ارجو منكم الابتعاد عن الدردشه وجلسات النت التى تقع عواقبها علينا فى النهايه