حول روما الإيطالي تأخره بهدف أمام ضيفه ريال مدريد الإسباني إلى فوز بهدفين في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا على الملعب الأوليمبي بالعاصمة روما.

تقدم الفريق الملكي عن طريق راؤول جونزاليس في الدقيقة السادسة، وعادل التشيلي ديفيد بيتزارو النتيجة في الدقيقة 24، وأحرز البرازيلي مانسيني هدف الفوز في الدقيقة 58. بذلك يحتاج ريال إلى الفوز بهدف نظيف أو بفارق هدفين في مباراة العودة في مدريد للتأهل إلى دور الثمانية.

بدأ بطل إسبانيا المباراة بقوة وخطف راؤول هدف التقدم بعد أن حول تسديدة جوتي بقدمه داخل مرمى البرازيلي دوني حارس روما. وسيطر روما على مجريات اللعب وهدد مرمى ريال في أكثر من مناسبة ولكنها افتقدت الخطورة على مرمى إيكار كاسياس.

وانطلق مانسيني من الناحية اليسرى ولعب كرة عرضية حاول فابيو كانافارو إبعادها لتصل إلى بيتزارو الذي سدد كرة قوية اصطدمت بالأرجنتيني جابريل هاينتسا وتسكن الشباك. وحاول روما مضاعفة النتيجة مستغلا سوء أداء خط وسط ريال لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي.

وفي الشوط الثاني، نجح مانسيني في إحراز هدف الفوز للجيالوروسي عندما استلم تمريرة قائد الفريق فرانشسكو توتي ورواغ كاسياس وأودع الكرة في المرمى. وتراجع أداء روما بعد الهدف واعتمد المدير الفني لوسيانو سباليتي على الدفاع تاركا ريال يسيطر على وسط الملعب.

وكاد الهولندي رود فان نيستلروي أن يعادل النتيجة في الدقيقة 81 عندما مر البديل الهولندي رويستن درنتي من الناحية اليمنى ولعب كرة عرضية إلى الأول الذي حولها بيمناه ولكن الكرة اصطدمت بالقائم الأيسر لدوني.
وتمر الدقائق الأخيرة دون خطورة على أي من الفريقين لتنتهي المباراة بفوز روما.

ليفربول يقتنص فوزا مستحقا من إنتر في خمس دقائق

اقتنص ليفربول فوزا مستحقا من ضيفه إنتر ميلان الإيطالي بهدفين دون رد في آخر خمس دقائق في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا على ملعب أنفيلد يوم الثلاثاء. سجل هدفي الحمر الهولندي ديرك كاوت في الدقيقة 85 وستيفن جيرارد في الدقيقة 90.

بدأ اللقاء بضغط من ليفربول وأجبر دفاع إنتر للتراجع وارتكاب الأخطاء العنيفة حتى تلقى ثنائي الدفاع كريستين كيفو وماركو ماتيرازي على إنذارين في أول ربع ساعة. وأضاع مهاجمي ليفربول العديد من الهجمات الخطيرة وأنقذ الحارس البرازيلي خوليو سيزار تسديدات جيرارد وكاوت وفرناندو توريس.

وفي الدقيقة 30 حصل ماتيرازي على البطاقة الحمراء بعد حصوله على الإنذار الثاني نتيجة جذب توريس من قميصه ليكمل إنتر اللقاء بعشرة لاعبين ولكن لم تفلح محاولات ليفربول لإحراز هدف التقدم في الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني واصل ليفربول ضغطه وأجرى روبرتو مانشيني المدير الفني لإنتر تغييرا دفاعيا بنزول باتريك فييرا بدلا من خوليو كروز المهاجم. وأضاع توريس هدفا محققا لليفربول في الدقيقة 54 عندما إنفرد بالمرمى وسدد الكرة قوية ولكن الحارس سيزار حولها بأطراف أصابعه إلى الخارج.

وسدد توريس كرة أخرى مرت قريبة بجوار القائم كما سدد البديل بيتر كراوتش كرة على الطائر ولكنها ارتطمت بمدافعي إنتر. وقبل نهاية اللقاء بخمس دقائق تمكن كاوت من تسجيل الهدف الأول عندما تلقى تمريرة عرضية هيأها على صدره وسددها قوية لتخدع الحارس وتسكن الشباك. وفي الدقيقة الأخيرة يحرز جيرارد هدف الثاني من تسديدة بعيدة المدى اصطدمت بالقائم وسكنت الشباك.

كوراني يقود شالكه للفوز على بورتو

قاد كيفن كوراني فريقه شالكه الألماني للفوز على ضيفه بورتو البرتغالي بهدف دون رد في ذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا على ملعب فيلتنز أرينا يوم الثلاثاء. وأحرز كوراني هدف المباراة في الدقيقة الرابعة.

بذلك يحتاج بورتو إلى الفوز بفارق هدفين في مباراة العودة يوم الخامس من مارس، في حين يضع أي هدف يحرزه لاعبو الفريق الألماني نظيره البرتغالي في ورطة. لو يعط الرويال بلوز الفرصة للضيوف ونجح كوراني في خطف هدف مبكر عندما حول تسديدة البرازيلي رافينا داخل مرمى هيلتون.

وكاد الكرواتي إيفان راكيتيتش أن يضاعف من غلة فريقه في الدقيقة 18 ولكن تسديدته علت مرمى بورتو بقليل. وحاول لاعبو شالكه تعزيز النتيجة ولكن دون فائدة لينتهي الشوط الأول بتقدمهم بهدف نظيف.

وفي الشوط الثاني استمرت محاولات الرويال بلوز، وفي الدقائق الأخيرة للمباراة ضغط بورتو بقوة من أجل إحراز التعادل ولكن دون خطورة على مرمى شالكه لتنتهي المباراة بفوز الأخير.

اولمبياكوس وتشيلسي يتعادلان بدون اهداف في دوري ابطال اوروبا

تعادل فريق اولمبياكوس اليوناني مع ضيفه تشيلسي الانجليزي بدون أهداف في مباراة الذهاب بدور الستة عشر لدوري ابطال اوروبا لكرة القدم .


_____________
منقول