الزنجبيل من أكثر التوابل استخداما في آسيا، فهو يضاف إلى الأطباق الساخنة ليضفي إليها طعما ونكهة قويين، أو إلى الأطباق الباردة خاصة في المطبخ الياباني. والزنجبيل معروف بأنه طارد للغازات ومنشط للمعدة.

وقد توصلت الدراسات إلى أن تناول الزنجبيل يساعد على التخلص من الغثيان والدوار والقيء. وقد أوضحت مجموعة من الأطباء في أحد مستشفيات لندن أن جراما واحدا من مسحوق الزنجبيل ساعد في القضاء على حالات القيء التي تسبق العمليات الجراحية بنفس فاعلية الأدوية المهدئة للمعدة، بل إنه كان أكثر أمانا. وعلى الرغم من ذلك، حذرت وكالة الصحة الفدرالية الألمانية الحوامل من تناول كميات زائدة من الزنجبيل للتخلص من الغثيان المصاحب للشهور الأولى من الحمل، وبررت ذلك بأنه قد يؤثر على هرمونات الجنين.