حتة حكاية تحفة والحكاية اصلية ميه ميه
اصحابي .. اسمحوا لي اقول لكم اصحابي لاني حسيت هنا فعلا اني بين اصحاب غاليين بحبهم وبحب الوقت اللي بكون معاهم فيه

المهم باه اصحابي الغاليين النهارده هحكيلكو قصه من واقع الحياه يعني اصلي 100 %
ودي اول مشاركه ليا ويارب تعجبكم
يالا ابتدينااا واستحملوني باه ..

يوووووه !!! ايه الدوشه دي على الصبح كده ؟؟! هو انا مينفعش انام براحتي في البيت ده ابدا

قومي يا بنتي كفايه نوم باه قومي شوفي اللي حصل ..

ايه يا ماما سيبيني انام شويه النهارده اجازه ومفيش كليه عاوزه انااااااااااااااام

ماما : يا بنتي قومي شوفي اللي حصل لمروان ( مروان ده اخويا كائن هلامي عشوائي وحيد الخليه متعفن)
ملوش لازمه من الاخر يعني هههههههههههه

يا ماما في حد يصحي حد على الصبح كده ويجيبله سيرة سي بتاع ده عالصبح جرررررررر

ماما : صبح ايه بس انتى هتخرفي احنا العشا يا بنتي !!!

انا : اه صحيح دي الدنيا ضلمه يبقى احنا فعلا العشا !!

يااااااه ايوه ايوه افتكرت ماهو طبيعي يا ماما بعد ما اضرب حلة المحشي الجامده اللي انتى عاملاها اروح في غيبوبه لدرجه اني مش مميزه ازا كنا الصبح ولا باليل !!

ماما : وحد قالك تاكلي بطفاسه ؟؟

اعمل ايه بس يا ماما ما المحشي كان جامد وانتي عارفاني بضعف قدامه

ماما : خلصي وقومي عشان احكيلك اللي حصل

حاضر يا ماما هقوم اهه ... جرررررر طبعا قمت من السرير وانا بدعي على مروان وقرفانه منه لانه السبب اني اصحي من النومه الجميله دي بعد حلة المحشي الجامده يم يم يممم مش قادره احكيلكو تحفه بجد ..

خلاص باه مش موضوعنا

المهم اخيرا صحيت من النوم بعد ما ماما دخلت عليا بتاع 17 مره تقريبا عشان تصحيني

انا: خير ياماما ايه اللي حصل

الواد مروان جاي من جوه وعلى وشه علامات الكسفه والاحباط والاكتئاب

مروان : خلاص باه يا ماما فكك من الحوار الفاكس ده

ماما :لا احكي لاختك اللي حصل مش اختك الكبيره دي لازم تعرف

بدات احس ان الموضوع كبير ما دام دخلت فيها اختك الكبيره امممممم يا تري في ايه

مروان : مش هحكي حاجه وبس باه يا ماما سيحتيلي البلد كلها عرفت اللي حصل بلاش والنبي دي لوعرفت هتفضل تزلني سنتين قدام

الله !! هو الموضوع فيه ذل لمروان يا سلااااام ... يبقى طبعا لازم اعرف نيا هاهاااااا

انا : قولي يا ماما ايه اللي حصل باه !

ولقيت ماما بتقولي على طريقه سعيد صالح في مسرحيه مدرسه المشاغبين لما قال مرسي الزناتي انهزم يا رجاله !!
اخوكي انضرب النهارده !!!!!!

بصيت لماما بمنتهى البرود يا سلام يا ماما مصحياني من احلى نومه بعد ما ضربت حله المحشي الجامده وعملت احلى دماغ عشان تقوليلي مروان انضرب !! وهو ايه الجديد في كده يعني ما هو كل يوم بيجيلنا متروق من حد من صحابه عادي يعني يا ماما ما ده الطبيعي ..
لاااا يا ماما ملكيش حق بجد تصحيني من احلى نومه بعد ... ولسه هكمل كلامي واسرح تاني مع حلة المحشي

لقيت ماما بتقولي لاااا يا مريم ماهي العلقه اللي اخدها اخوكي النهارده مش زي العلقه بتاعت كل يوم !!!!

اخوكي اتثبت في الشارع وانضرب !!

سرحت وانا بسال نفسي ماما عرفت الكلمه دي منين ويا ترى مروان اتثبت بمطوه ولا بايه وابتسمت ابتسامه شريره وانا بتخيل مروان متثبت ياتري ثبتوه ليه عشان الموبايل ولا عشان الهدوم زي احمد حلمي كده وتخيلته وهو بيقول المنطلون لا ههههههههههههههه

افقت من تخيلاتي على صوت ماما وهي بتقولي انتي بتضحكي على ايه انتي عاوزه تجننيني اقول لك اخوكي اتثبت وانضرب وانتي تضحكي !!

طبعا بسرعه بصيت للواد مروان وملامحي كلها جديه طبعا بمثل ال يعني صعبان عليا اخويا هههههههههه شريره انا ههههههه طبعا كان لازم اوريه انه صعبان عليا عشان يحكي الموضوع واشمت فيه بعد كده براحتي ههههههههه

خير يا ميرو حصل ايه يا حبيبي احكي مين ده اللي يقدر يمد ايده على اخويا حبيبي هههههه ؟؟

وهنا بدا مروان بالحكايه واليكم التفاصل مع حذف البعض لاااااا البعض ايه ؟؟
قصدي الكثير والكثير من الكلمات والمصطلحات الشيك اللي كان لازم تعدي على مقص الرقابه

فجاه مروان لقى جارنا العزيز وصديق عمره محمد دوده ( دوده ده اسم الشهره طبعا ده نظرا لوجه الشبه الرهيب بينه وبين الدوده تقولوش اخوات في الرضاعه هههههههه)
المهم .. دوده جاي لمروان على بعد العصر كده

دوده : واد يا مروان ابويا نايم ومش هيصحى دلوقت وسايب مفاتيح العربيه على التلفزيون هااااا ايه رايك وبيغمز دوده غمزه خبيثه لمروان ... ههههههه وطبعا مروان بذكاءه المعهود فهم دوده عايز يقول له ايه

مروان : قشطه يا دوده دي مش عايزه سؤال اديني خمس دقايق ازبط نفسي اضرب علبة الجل على شعري والبس الحته البنطلون الليفايس بتاع المناسبات السعيده والتي شيرت الكويك سيلفر الاوريجينال مش المضروب ماهو المشوار ده لازم الواحد يبقى متزبط كده ومتشيك فيه ( طبعا مروان خلص لبس بعد ساعه )

دوده : الله يخرب بيتك يا مروان ابويا هيصحى وانت لسه بتلبس وبتتنيل ياعم الموضوع كله هناخدلنا لفه من المنتزه كده لحد بحري ونروح

مروان : ميمنعش بردو يمكن تكون في عربيه جنبنا حته جامده ولا حاجه الواحد يزبط نفسه بردو وبعدين متخافش يا دوده الحاج حمدي مش هيصحى دلوقت يا لا بينا يا معلم انا جاهز

وانطلق دوده ومروان بعربية الحاج حمدي وهما في قمه السعاده وطبعا مروان مركز مع كل العربيات اللي حنبه واللي وراه واللي في كل حته مستني يشوف الحته اللي بيدور عليهاااا

وفجأه وبدون مقدمات .... ان ان انننننن
شاف مروان حته جامده في عربيه معديه من جنبهم وراح متنح كانه اول مره يشوف بنت في حياته

مروان : واد يا دوده هاتلنا العربيه اللي عدت دي يا واد فيها حته جامده

طبعا دوده وبلا فخر حمار سواقه ههههههه بس طبعا عامل فيها مش عارفه مين المهم الواد دوده قام طالع قدام وراح كاسر بمنتهى الغباوه على الراجل اللي معاه البنت و ال يعني بيعمل غرزه باه ومنحرف

طبعا الراجل راح فاتح الشباك وشاتمه شتيمه تمام .. في ايه ياد يا ابن ال (تيييييييييييت) انت اتعميت يا ابن ال( تيييييييت)

طبعا دوده كرامته نقحت عليه راح قايل للراجل ايه مش عاجبك يا ابن ال (تيييييييت ) اهو انت اللي اعمى وستين اعمى كمااان
وكملو طريقهم ....
وفجأه !!
راح الراجل كاسر عليهم وطبعا كان لازم دوده يوقف والا العربيه هتتخبط والحاج حمدي يبيته في قسم الكسور في المستشفى ..

مروان :لاااااا الراجل ده قليل الادب وعايز يتربى هما فاكرين البلد سايبه ولا ايه !!!

وقبل حتى ما ينطق حد فيهم بكلمه تانيه لقوا اتنين حيطان نازلين من العربيه وجايين عليهم ...
طبعا مروان وهو مشهور بشجاعته اللا متناهيه اول ما شاف العيال اللي زي الباب نازلين من العربيه قاله اخلع ياد يا دودوه ده احنا هننطحن النهارده اخلع يا دوده بسرعه






مش هاكمل الحكاية غير لما اشوف الردود الاول