بسم الله الرحمن الرحيم

حكاية لها العجب !!!!!!!!!! معقووول !

هذه الحكاية ليست من الخيال ، لكنها حدثت وكان لها شهود عيان ، ولا تستغرب حدوثها ، فلو علمت أنها حدثت إبان

حكم قرا قوش ؟ فلن تستغرب حدوثها . .......

أحد القضاة الذين عينهم قرا قوش هذا ليحكموا بين الناس بالعدل وحسب الشريعة ،جاءه لص يشكو صاحب بيت قصده

اللص ليسرقه ، وأثناء نزول اللص بمسروقاته ،وكانت مما خف وزنه وغلي ثمنه ، زلت قدم اللص نتيجة وجود درجة السلم

المكسورة ، ولم يصلحها صاحب البيت ، فسقط اللص علي حديده وضعها صاحب البيت في بئر السلم ، ففقأت عين

اللص – وطلب اللص من القاضي أن يأمر بأن تفقأ عين صاحب البيت كما تسبب في فقأعينه!

فلم يتواني القاضي في استدعاء صاحب البيت وقال له متهما إياه :كيف لا تصلح درجة السلم خاصة بيتك ؟ولماذا تضع

حديده في بئر سلم بيتك ؟ مما تسبب في فقأ عين هذا اللص وهو يسعي علي رزقه وكان يقصد بيتك للحصول عليه!

لذلك قررنا فقأ عينك لأن العين بالعين والسن بالسن والأنف بالأنف والجروح قصاص ، فلما رأي صاحب البيت ضلال القاضي

وجور حكمه ، قال له: أيها القاضي أنا أعمل بصناعة النسيج ولي آلة نسيج يدوية (نول يحول الخيوط إلي نسيج) وأحتاج

إلي كلتا عيناي لمتابعة سير مكوك النول وهو يروح ويجيء فإذا فقأت عيني سيتوقف عملي ولا أتمكن من الحصول علي

رزقي ، ولي جار في سكني يعمل صيادا ببندقية صيد يصطاد بها الطيور ونحوها ، وهو غير محتاج إلا إلي احدي عينيه

فقط لأنه يغلق الأخرى عند الصيد ببندقيته ، فأرجو أن تفقأ عينه بدلا من عيني ! فهو بدونها يقدر علي تحصيل رزقه !

(وكان صاحب البيت يكره جاره ووجدها فرصة للانتقام منه )

والأعجب من ذلك أن القاضي استدعي جار صاحب البيت الذي يعمل صيادا وأمر بفقأ عينه !!!!!!!!!!!!!!!!

وياما في الحبس مظاليم !!!!!! عايزة ردود عجبتكم ولا لاء