بسم الله الرحمن الرحيم..
الحمدلله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، سيدنا محمد المصطفى الأمين، وعلى الصحابة والتابعينن وكل صالح مهتدٍ يحب الاسلام والمسلمين..

أولاً.. أحييكم بتحية الاسلام، فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. أما بعد:
مرحباً بكم في موضوعي.. وربما اطيل عليكم قليلاً فالحديثـ لكن طوّلوا بالكم..

انتشرت في هذا القرن.. ظاهرة تقليد الأجانب.. ومنها ما هو منتشر بشكل كبييير وغريب جداً.. وهي "سماع الأغاني"

أصبحنا لانمر في شارع، الا ونرى شخصاً في سيارته، وقد فجّر آذاننا، بأصوات الموسيقى الصاخبة.. على طول الطريق وبأعلى صوت..
يزور البعض أهله، فيجدهم مشغلين الأغاني والموسيقى في التلفاز أو في المذياع أو المسجل..
يذهب إلى العمل ، نفس الشيء ترن الهواتفن نفس الشيء..
حتى في البيت، لايسلم الانسان منها، فهي توجد في الأسماع وترن في الأذن في كل حدب وصوب..
بمعنى أوضح، أصبحنا نسمع الغني في البحر والبنر والأماكن العامة والمخصصة وهلم جرا...

هناك سؤالين يجولان في ذهني وذهن البعض:
أنت تسمع الأغاني:
1- هل تعلم أن الأغاني حرام؟؟
2- لماذا تسمع الأغاني؟

أرجوا من الأخوة الاجابة..
وكل فيه خير..
وأرجوا ألا يكون السؤال محرجاً أو مسبباً للازعاج والمشاكل..

شاكراً لكم الاستماع..
وأنا في الانتظار