1-البدء بالثناء على الله ومناجاته (مثل قولنا :يا حنان يا منان يا بديع السماوات والأرض يا ذا الجلال والاٍكرام,يا ذا العرش المجيد فعال لما تريد...)

2- الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم(مثل قولنا :اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين فى الأولين والآخرين والملأ الأعلى يوم الدين)

3- ثم البدء فى الدعاء وطلب الحاجة الخاصة بنا...ودائما حاولى على قدر المستطاع أن نتأدب مع الله فى طلب حاجتنا ,ان ندعو الله بأسلوب جميل وكلمات حسنه....

وأن ندعو من دعاء الصالحين مثل دعاء سيدنا ابراهيم ربى اجعلنى مقيم الصلاة ومن ذريتى ربنا وتقبل دعاء)

4- بعد أن نفرغ من طلب حاجتنا ودعاء الله..يجب أن نختم أيضا بالصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم...وبقدر المستطاع نحاول دائما الصلاة والسلام عليه

فى بداية ووسط ونهاية دعائناوذلك كما أوصانا رسولنا الكريم

5- ثم يجب أن نحمد الله فى النهاية بقولنا ...والحمد لله رب العالمين..فذلك كان دأب الصالحين فى الدعاء

6- كما يجب أن نحاول دعاء الله دائما ..ولكن توجد أوقات يستحب فيها الدعاء حيث يكون الدعاء فيها مستجاب وذلك مثل...

الدعاء ما بين الأذان والاٍقامة

وعند نزول المطر

ودعوة الصائم اذا أفطر

وفى التلت الأخير من الليل وقت التهجد لأن الله تبارك وتعالى ينزل فى ذلك الوقت كل يوم وينادى هل من داع فأستجيب له..أو( هل فيه حد عنده مسألة فيعطيها له فيما معناه )

كما أنه أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء ..عن نص حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم


وبوجه عام يجب أن نكثر من الدعاء لله فى كل الوقات فى السراء والضراء ...وأن نحاول دائما بقدر الامكان أن نكون من الحامدين الشاكرين لفضل الله تعالى علينا فى كل وقت

...كما أنه يجب ألا ننسى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم (أطب مطعمك تكن مستجاب الدعوة) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم

* ويجب أن نعلم أيضا أن كل دعواتنا تقف أمام أبواب السماء لا يفتح لها الا بعد الصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وقد أوصانا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم ...بأن من سره أن يستجيب الله له فى عسره وجب عليه ان يكثر من الدعاء لله فى يسره.

ويجب علينا دائما أيضا ان نتذكر ونذكر الله فى كل وقت

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته...ولا تنسونا من صالح دعواتكم
.....................