زمالك "الكؤوس" يتحدى أفريكا سبور


يدخل الزمالك المنتشي بالتأهل لنهائي كأس مصر تحدي جديد حين يستضيف فريق أفريكا سبورت الإيفواري مساء الأحد في ذهاب دور الـ32 من دوري أبطال إفريقيا.

ويتألق الفريق الأبيض هذا الموسم في مسابقات الكؤوس بعدما حجز موقعا في نهائي كأس مصر بتفوقه على حرس الحدود، فضلا عن تأهله الإفريقي.

وقال قائد الزمالك حازم إمام إن النجاح في الكأس منح الفريق ثقة كبيرة قبل لقاء أفريكا سبورت، خاصة مع شعور اللاعبين بأن الموسم قريب من شهادة تتويج جديد للنادي العريق.

وتمنى الثعلب الصغير مواصلة المساندة الجماهيرية للفريق الأبيض، مشيرا إلى أن حضورهم كان له تأثير كبير على أداء اللاعبين مؤخرا.

وصعد الزمالك لدور الـ32 بعد فوزين مقنعين على الجيش الرواندي، إذ تفوق ذهابا بهدفين لهدف، وهزم ضيفه بهدفين نظيفين في العودة.

وحقق الزمالك لقب البطولة العريقة خمس مرات، أخرها في عام 2002.

قرارات حازمة

ويلعب الزمالك اللقاء من دون أبرز نجومه محمود عبد الرازق "شيكابالا" ومدافعه بشير التابعي بعد قرار الجهاز الفني بقيادة الهولندي رود كرول باستبعادهما لعدم التزامهما بالتعليمات الفنية.


اختبار جديد لرود كرول

وعلى صعيد الأخبار الطيبة، فقد تأكدت قدرة مهاجم الفريق مصطفى جعفر في اللقاء بعد ثبوت سلامته من الإصابة في الركبة.

وكان جعفر قد اصطدم بمدافع الفريق عمرو الصفتي أثناء المران ما أدى لإصابته بكدمة اتضح من خلال الكشف الطبي أنها لن تحرمه من المشاركة في المباراة.

منافس عنيد

ويملك أفريكا سبورت تاريخا كبيرا في صناعة النجوم التي تلألأت في سماء الكرة العالمية يتقدمهم الكاميروني أنطوان بيل والنيجيري ستيفن كيشي ومواطنه راشيدي ياكيني وكادر كيتا، فضلا عن الحارس الدولي جان جاك تيزيي.

ويؤكد محمد حلمي مدرب الزماك العام على صعوبة اللقاء "بعد مشاهدة العديد من مبارياتهم أعتقد أنهم لا يقلون خطورة عن أسيك أبيدجان".

وتابع "إنهم مثل باقي الأفارقة، يمتلكون مقومات بدنية كبيرة وثقة في أرض الملعب".

ونجح أفريكا سبورت في المرور لدور الـ32 من بوابة تونار البينيني بعدما تخطاه بثلاثية في الذهاب وعادله سلبا في لقاء الإياب