خبراء يحذرون من مخاطر حقائب الظهر الثقيلة على الاطفال

الضغط الزائد على الكتفين من حقائب الظهر الثقيلة للأطفال قد يؤدي الى الام في اسفل الظهر.
نيويورك - حذر باحثون من ان الحقائب التي يحملها طلاب المدارس في الولايات المتحدة ثقيلة جدا ويجب تقليل وزنها لتحقيق عنصري الراحة والامان.
وقال فريق الباحثين من كلية طب سان دييجو بجامعة كاليفورنيا في دراستهم التي نشرت الثلاثاء ان الضغط الزائد على الكتفين من حقائب الظهر الثقيلة قد يؤدي الى شعور الطلاب بالام في الكتف كما ان التوزيع غير المتوازن لمحتويات الحقيبة قد يؤدي الى الام في اسفل الظهر.
وقال براندون ماكياس رئيس فريق الباحثين لرويترز "بناء على هذه الدراسة وبيانات حديثة غير منشورة خرجنا بتوصيات أربعة هي ان حقيبة الظهر يجب ان توضع عالية على الظهر ويجب ان يكون شريطا حمل الحقيبة فوق الكتفين كليهما كما يجب تخفيف وزن محتوياتها الى أدنى حد ممكن وان يكون لحقائب الظهر شرائط حمل عريضة."
وأورد الباحثون في دراستهم التي نشرت في دورية ارشيف طب الاطفال وطب المراهقين ان تقديرات لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية تشير الى وقوع حوالي 7500 اصابة سنويا لاطفال المدارس تستدعي نقلهم الى المستشفى ناتجة عن حقائب الظهر او حقائب الكتب.
وقالت جيتا مورثي في بيان الجامعة "مخاوف الاباء والامهات بشأن حقائب الظهر الثقيلة وارتباطها بالم الظهر والكتفين ليست جديدة... لكن البيانات الموضوعية التي نشرناها جديدة ومهمة.
"كلما زاد وعي الناس كلما اصبحوا اكثر معرفة وربما اكثر رغبة في تغيير اسلوب حمل اطفالهم لحقائب الظهر."
وقال الباحثون ايضا انهم ياملون ان تساعد نتيجة البحث مصممي حقائب الظهر على انتاج حقائب افضل بها أشرطة حمل عريضة للمساعدة في توزيع الوزن.
ميدل ايست اونلاين

منقول