رفض نادي الاتحاد السكندري الشائعات التي تتردد حول وجود "تعاطف" مع الفريق مع اقتراب الدوري من نهايته ومواجة القلعة الخضراء خطر الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية.

وقال محمد مصيلحي رئيس النادي إن دعاوى مساندة الاتحاد السكندري والمصري تحديدا تأتي بسبب شعبيتهما الكبيرة.

وأضاف مصيلحي لـFilGoal.com "ولكن هذا لا يعني أن الاتحاد السكندري يلقى أي معاملة خاصة أو مجاملات كي يبقى في الدوري الممتاز. إنه أمر غير صحيح إطلاقا".

وعلى الرغم من احتلال الاتحاد السكندري المركز الـ12 في جدول الدوري، إلا أن الفريق لايزال يكافح من أجل البقاء في الممتاز.

ويتفوق الاتحاد على البلدية صاحب المركز الأخير بنقطتين فقط.

وقفز الاتحاد إلى المركز الـ12 عقب فوز مفاجئ على بتروجيت في ملعب الأخير في المرحلة السابقة من الدوري.

وقال طارق يحيى المدير الفني للمصرية للاتصالات، الذي ينافس على البقاء أيضا، في تصريحات تليفزيونية إن التعاطف الواضح مع الأندية الجماهيرية ربما يؤثر على نتائج اللقاءات الأخيرة في الدوري.

وفُسرت تصريحات يحيى على إنها إشارة لفوز الاتحاد على بتروجيت، الذي ينافس الزمالك والإسماعيلي وطلائع الجيش على المركز الثاني في الدوري.

وقال طه بصري المدير الفني للاتحاد في تصريح لـFilGoal.com إن يحيى اتصل به تليفونيا عقب اللقاء، واعتذر له عن أي سوء فهم، وأكد أنه "لم يقصد الاتحاد السكندري بتلك التصريحات".

ومن جانبه، شدد مصيلحي على أن التقارير التي ربما تبدأ في التردد قريبا عن التلاعب في نتائج المباريات هي "نغمة قديمة".

وقال: "على من يلمحون إلى مجاملة الاتحاد السكندري الانتباه إلى فرقهم أولا".