كثير من الناس لايزال يعتقد بأن الاسنان اللبنية ليست مهمة وانها موجودة لفترة ما ثم سوف تتبدل باسنان اخرى، لذلك لايعيرونها الاهتمام الكافي

حتى لو تآكلت بسبب التسوس ويكون مصيرها الخلع المبكر, ان الله سبحانه وتعالى لم يخلق جسم الانسان بهذا التكامل ويجعل به جزئية ليست لها

اهمية او ليس لها دور خلال فترة حياته.


ان الاسنان اللبنية لدى اطفالنا لها اهمية كبرى وهي اساس الاسنان الدائمة, ولذلك يجب علينا المحافظة عليها لتبقى بصورة سليمة حتى تنتهي

فترة وجودها التي حددها الخالق عز وجل ومن ثم تتبدل بالاسنان الدائمة خلال مراحل العمر, ان اهمية ودور الاسنان اللبنية يتلخص فيما يلي:



* الاسنان اللبنية مسؤولة عن المحافظة على الفراغات الصحيحة حتى بزوغ الاسنان الدائمة وكذلك هي مسؤولة عن توجيه الاسنان الدائمة لمواقعها

الصحيحة.


* تساعد في نمو الوجه والفكين وكذلك تؤثر في النمو الطولي للوجه وشكله.


* تساعد في التغذية والهضم الجيد للطعام وذلك بالمضغ الجيد له.


* الاسنان اللبنية الصحية والخالية من التسوس تكون بيئة صحية للاسنان الدائمة.



ان المشاكل التي تحدث للاسنان اللبنية ربما تؤدي الى مشاكل اخرى للاسنان الدائمة، ومثال على ذلك مايلي:



* الاصابات للاسنان اللبنية الامامية يمكن ان تسبب اضطرابات في لون، شكل او حجم الاسنان الدائمة الامامية.


* الاسنان اللبنية الامامية تبقى حتى سن 5 الى 6 سنوات ولكن الاسنان الخلفية تبقى مدة اطول ربما حتى سن 10 او 12 سنة, اذا كانت هذه

الاسنان مصابة بالتسوس، هذا سوف يتسبب بالعدوى لبقية الاسنان الدائمة الموجودة في تلك الفترة.


اذا كانت السن اللبنية مصابة بتعفن بسبب التسوس او جذر السن مصاب بخراج صديدي، هذا التعفن او الخراج ربما يؤثر على السن الدائمة التي لم

تظهر بعد.



* عند خلع السن اللبنية في وقت مبكر بدلا من تنظيفها وحشوها والمحافظة عليها، ربما يؤدي ذلك لاضطرابات في عملية نمو الاسنان الدائمة والفكين

مما يؤدي ذلك في بعض الحالات الى الحاجة لعمل تقويم للاسنان في المستقبل وهذا كما هو معروف عملية مكلفة ماديا وطويلة من حيث الزمن, في

بعض الحالات يمكن التخفيف او الاستغناء عن عملية تقويم الاسنان وذلك بوضع جهاز في الفم يعمل على المحافظة على الفراغات التي حدثت بسبب

الخلع الاضطراري المبكر.



* في عمر ست سنوات تظهر اول سن دائمة لدى الطفل وهذه السن ليست امامية كما يعتقد البعض ولكن هي سن من الاسنان الخلفية وهو الضرس

الاخير في الفك, هذا الضرس يظهر من غير ان يكون بديلا لاحد الاضراس اللبنية وبذلك يكون مجموعة الاسنان في هذه المرحلة من العمر 24 سناً بدلا

من 20, انه من المهم جدا ان تكون الاضراس اللبنية سليمة وصحية وتكون في موقعها الصحي قبل ظهور الضرس الدائم عند عمر ست سنوات حتى

ينمو في موقعه الصحيح في الفك لانه يعتبر احدى القواعد المهمة لشكل الاسنان في الفك.





ومما سبق ذكره يتضح لنا مدى اهمية الاسنان اللبنية واهمية المحافظة عليها، كما لايخفى على الجميع ان الاسنان سواء اللبنية او الدائمة لها اهمية

جمالية وهي عنوان صحتك ونظافتك.












اشوفكو فمكان تانى