إلهـي لا تعذبـنـي فـإنـي مقر بالـذي قـد كـان منـي

وما لـي حيلـة إلا رجائي و عفوك إن عفوت وحسن ظني

فكم من زلة لي فـي البرايـا وأنت علي ذو فضـل ومـن

إذا فكرت في ندمـي عليهـا عضضت أناملي وقرعت سني

أجن بزهـرة الدنيـا جنونـا وأفني العمـر فيهـا بالتمنـي

يظن الناس بي خيـرا وإنـي لشر الناس إن لم تعف عنـي

__________________

منقول