بسم الله الرحمن الرحيم


انا قريت الموضوع دة و قلت انقلهولكم بس مكنش عارفة هنا مكانة الصح ولا لا



فالحمد لله بعد ان وفق الله الرجل لتحديد نيته في الزواج واختياره لزوجة المستقبل وبعد الاستخارة وقبول الطرف الآخر .. فالمرحلة الثانية قد بدأت وهي

الخطوبة

وكما قلنا الخطوبة مرحلتين ما قبل العقد وما بعد العقد ، ولكن النية الأساسية من الخطوبة هي التعارف من كلا الطرفين لإتمام الزواج لمعرفة محاسن

وعيوب الطرف الآخر ويعتمد نجاح الحياة الزوجية فيما بعد على الحكم السليم والصحيح فيها .. بإذن الله ... فهذه المرحلة مرحلة مهمة جدا في مراحل

الزواج .. وكما لم يتركنا الله في اي مجال من مجال حياتها الا واعطانا النظام والقواعد الاساسية التي بدونها نضل ، فأنه سبحانه وتعالى قد وضح لنا

الأسس التي تسير عليها في هذه المرحلة




ولا ننسى ابدا استحضار نية الاستمرارية في الزواج مع فترة الخطوبة فلا تدخل الفتاه في هذه المرحلة وهي في نيتها اكتشاف العيوب في الرجل لكي

لا تتزوجه وكذلك الرجل يدخل في هذه المرحلة وعند اول عاقبة تواجهه يتهرب ويقول انني ما زال اماي وقت على تحمل مثل هذه المسئولية ..



ولا ننسى قوله عليه الصلاة والسلام عن

عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( ثلاثة حق على الله عونهم ، المجاهد في سبيل الله ، والمكاتب الذي يريد الاداء ، والناكح

الذي يريد العفاف ) .




والمرأة خير كنز يضاف إلى رصيد الرجل . روى الترمذي وابن ماجة عن ثوبان رضي الله عنه ، قال لما نزلت : ( والذين يكنزون الذهب والفضة ، ولا ينفقونها

في سبيل الله ، فبشرهم بعذاب أليم ) . قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره فقال بعض أصحابه : أنزلت في الذهب والفضة ،

فلو علمنا أي المال خير فنتخذه ؟ فقال : ( لسان ذاكر ، وقلب شاكر ، وزوجة مؤمنة تعينه على إيمانه )