في الوقت الذي تتباين فيه الآراء حول أسباب تدهور حالة أبي الهول وتتباين معها اقتراحات بالتقلب علي المضاعفات التي تهدد التمثال العظيم قدم الدكتور عبد الفتاح البنا أحد علماء ترميم الآثار بجامعة القاهرة اقتراحا لمنع امتصاص المياه باستخدام ماسماه باللباب العازل‏,‏ وقدم نماذج للتوزيع الحراري والمتغيرات المناخية اليومية في درجات الحرارة حول التمثال‏.‏

وقدم الخبير المصري نظاما للمرايا العاكسة لتنظيم توزيع أشعة الشمس علي الجوانب الأربعة للتمثال بالتساوي‏.‏

ونوه الدكتور عبد الفتاح البنا إلي ضرورة أن تؤخذ في الاعتبار نتائج العديد من الدراسات الفنية والجيولوجية التي جرت علي التمثال والتي أكدت اختلال الاتزان الحراري الذي يتعرض له التمثال منذ بداية إنشائه‏.‏

وعرض الخبير المصري نظريات فيزيائية تحكم حركة المياه في الاجسام المسامية حيث تهرب المياه من المناطق الدافئة إلي المناطق الباردة لتتركز فيها مما يجعل المحاليل الملحية اكثر تركيزا في هذا الجانب لتواصل هجومها المدمر في تفتيت جسم التمثال ورفع أي طبقة تكسية في المستقبل ووضع حل لهذا الأمر بتثبيت نظم للمرايا العاكسة لأشعة الشمس في الجدار الصخري الشمالي لحوض التمثال‏.‏

المصدر : الاهرام المسائى