العقل الباطن واسراره

هل تذكر كم من المرات نسيت اسماً لشخص أو بلد أو مكان ولم تستطع تذكره ؛ ولكنك فجأة وأنت منشغل بأمر آخر لا علاقة له بذلك الاسم ؛ تتذكره وكأن أحداً أخبرك به ؟
هل حدث أنه في مناسبات معينة يتعين عليك أن تستيقظ مبكراً في ساعة معينة على غير عادتك ؛ فإذا بك تنتفض من نومك قبل الموعد بدقائق وكأن أحداُ أيقظك ؟
هل تذكر كم من المرات كان ذهنك مشغولاً في مسألة وأنت تقود سيارتك في شوارع المدينة المزدحمة بالسيارات والمارة - عقلك منشغل في حل مشكلة معينة أو في التخطيط لنشاط تجاري أو اجتماعي أو أدبي - وفي الوقت نفسه تسوق سيارتك وأداء لا غبار عليهما ؟
ماذا يحصل لديك عندما تمس يدك جسماً ساخناً ؛ هل تبقى يدك تحترق حتى تدير رأسك لترى مصدر الألم ؛ أم أنك تسحب يدك قبل أن تفكر أو تفعل أي شئ آخر ؛ فتقول إنك سحبت يدك ( لا شعورياً )؟
هل حدث وأنت تعبر أحد ممرات الجامعة وتتحدث مع صديقك حول الاختبار الذي تتوجهان إليه وإذا بشخص يمر بجانبكم وتشتم رائحة عطره فتتذكر شخص يستخدم نفس العطر في أقل من لحظة ؟
ذلك هو العقل الباطن ؛ أو اللاشعور ؛ او اللا واعي ؛ سمّه ما شئت .. ولكن سنسميه العقل الباطن هنا..

العقل الباطن هو الذي اسعفك باسم الشخص أو البلد الذي نسيته ؛ وهو الذي ايقظك من نومك على غير عادتك؛وهو الذي كان يقود سيارتك ؛ ويتحكم بيديك ورجليك وسمعك وبصرك في حين أنت ( عقلك الواعي ) منشغل بأمر لا علاقة له بالسيارة وقيادتها .
العقل الباطن هو الذي يقود أحاديثنا ورؤانا وافتراضاتنا وقناعاتنا أما العقل الواعي فهو الذي يصوغ حياتناومشاعرنا ونفسياتنا تبعاً لتلك الرؤى والافتراضات والقناعات .
العقل الواعي كالفلاح الذي يضع البذور في التربة والعقل الباطن كالتربة التي تحول البذور إلى ثمربإذن الله .
العقل الواعي كقائد الطائرة التي يوجهها ويقودها ؛ والعقل الباطن كالمحركات النفاثة التي تدفع الطائرة وترتفع بها آلاف الأمتار .
العقل الواعي يعمل في حالة اليقظة فقط ؛ بينما العقل الباطن يعمل في حالة اليقظة والنوم فهو يستمر ليلاً ونهاراً بغض النظر عمّا يقوم به العقل الواعي .
العقل الواعي يتعلق بالموضوع ويتعلق بالمنطق ؛ يدرك السبب والنتيجة ؛ ويتلقى معلوماته عن طريق الحواس ؛ ويقابلها بما هو مخزون في الدماغ من معلومات سابقة ؛ فيحلل ويركتب ويستنتج ويستقرئ ... أما العقل الباطن فهو يتعلق بالذات ؛ أي العالم الداخلي للإنسان ؛ فهو لا يفهم النتطق ؛ ولا يميز بين الخطأ والصواب ؛ إنما يعتبر كل ما لديه حقاً وصواباً نسبة لمفاهيم الذات الداخلية لدى كل انسان .
العقل الواعي هو الموجه والمرشد الذي يقبل الفكرة أو يرفضها ؛أما العقل الباطن فهو المنفذ الذي يقوم بتحقيق ما أقره العقل الواعي ..
إذن : العقل الباطن طاقة محايدة ؛ يمكن أن تغير حياة الإنسان نحو الأفضل أو نحو الأسوأ .. أو يمكن أن يقود صاحبه إلى الخير أو إلى الشر .. وكل ذلك يعتمد على ما يستقر فيه.



](((وظائف العقل الواعي )))




تحليل المعلومات والذكريات والتركيز في نقطة واحدة في نفس الوقت .





تنظيم الأفكار والمعلومات .





موطن التحكم بالعواطف والأفعال \" ردود الفعل \" .. وكما سنذكر إن شاء الله يستوعب [9,5] معلومة في نفس الوقت .





موطن ((( التمييز ))) وبه مناط ((( التكليف ))) لأنه يميز بين الطيب والخبيث ؛ وبه ميّزنا الله على المخلوقات ؛ ومن هنا يرفع التكليف لمن ليس لديه تمييز للحديث:
‏حدثنا ‏ ‏موسى بن إسمعيل ‏ ‏حدثنا ‏ ‏وهيب ‏ ‏عن ‏ ‏خالد ‏ ‏عن ‏ ‏أبي الضحى ‏ ‏عن ‏ ‏علي ‏ ‏عليه السلام ‏ ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه واله وسلم ‏ ‏قال ‏‏: ( رفع القلم عن ثلاثة عن النائم حتى يستيقظ وعن الصبي حتى يحتلم وعن المجنون حتى يعقل ).

](( وظائف العقل الباطن -اللاواعي -))) :





خزن المعلومات والذكريات ( أصوات وصور وأحاسيس ).





توجيه الرغبات والميول ( العقل الباطن معقل العواطف والمشاعر ).





تنظيم الأفعال غير الإرادية ( كالتنفس – ونبض القلب – وحرارة الجسم – والعرق والدموع ) وهذا دليل على أنه يقظ لا ينام.





سجل العادات حسنها وقبيحها .. مستودع المهارات كالكتابة والقيادة ..والتحكم بالطاقة الجسدية والنفسية وتوجيه هذه الطاقة