انتقدت وزيرة الخارجية الأمريكية كوندوليزا رايس مساء الخميس تقاعس بعض البلدان العربية الغنية عن دفع الأموال التي وعدت الفلسطينيين بها ، متهمة هذه البلدان بالسعي إلى "دفع أقل ما يمكن".

وقالت رايس للصحفيين في الطائرة التي أقلتها إلى لندن حيث وصلت مساء الخميس "اعتقد أنه على البلدان التي تملك الإمكانات، ألا تسعى إلى دفع أقل ما يمكن بل إلى دفع أقصى ما يمكن".

ولم تسم رايس أى بلد لكن مسئولا كبيرا في وزارة الخارجية طلب عدم الكشف عن هويته ذكر الكويت وقطر وليبيا.

وقالت رايس التي ستشارك في اجتماع للجنة خاصة للجهات الدولية المانحة للفلسطينيين الجمعة في لندن بهدف تشجيع المانحين على تنفيذ وعود قطعوها في كانون الأول/ديسمبر في باريس "من المهم جدا أن يدفع الناس ما وعدوا بدفعه".

وأضافت أن نصف الأموال فقط التي قطعت وعود بها "لدعم الميزانية الفلسطينية" وخصوصا رواتب الموظفين دفعت حتى الآن، مذكرة أن فرص نجاح حل يقضي بوجود دولتين فلسطين و إسرائيل ، تعيشان جنبا إلى جنب بسلام "تتضاءل على مر الأيام".

وقال الوزيرة الأمريكية إن "الأمر ملح لأنني مقتنعة بأن نافذة فرصة حل بإقامة دولتين لن تبقى مفتوحة إلى الأبد".

وخلال اجتماع الدول المانحة الذي عقد في باريس في كانون الأول/ديسمبر، تعهدت المجموعة الدولية بدفع سبعة مليارات دولار للفلسطينيين منها 5,1 مليار لدعم الموازنة، أي دفع رواتب الموظفين خصوصا.

وتفيد أرقام وزارة الخارجية الأمريكية أن 717 مليون دولار دفعت حتى الآن منها 500 مليون من الاتحاد الأوربي وبريطانيا والنرويج وفرنسا والولايات المتحدة.

وتبلغ مساهمات بلدان الجامعة العربية 215 مليون دولار، منها 6,91 مليون دفعتها الإمارات العربية المتحدة و6,61 مليونا السعودية و62 مليونا الجزائر، كما أوضحت الخارجية الأمريكية.

وأضاف أن الفلسطينيين يحتاجون اليوم إلى مزيد من الأموال "لدعم الميزانية" من المبالغ التي كانت مقررة في كانون الأول/ديسمبر لذلك يجب زيادة المساهمات.

وستشارك وزيرة الخارجية الأميركية أيضا في لندن في اجتماع للجنة الرباعية الدولية للشرق الأوسط (الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي وروسيا والأمم المتحدة)، لمناقشة تطور مفاوضات السلام منذ مؤتمر السلام في أنابوليس قرب واشنطن في تشرين الثاني/نوفمبر.

كما ستجري محادثات مع رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير ممثل اللجنة حول الشرق الأوسط المكلف جذب استثمارات أجنبية إلى الأراضي الفلسطينية.

وستعقد مساء الجمعة اجتماعا ثلاثيا مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض ووزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني.


المصدر : ايجى نيوز

لا تعليق