كتب: وائل منتصر – بتأثر شديد ودموع تبادل فيها احمد حسن التحية مع جمهور اندرلخت، ودع النجم المصري المحترف بالنادي البلجيكي جمهوره الذي تواجد بما يقرب من 25 ألف متفرج في ملعب قونسطانط فاندين ستكوستاديون الملعب الرسمي لاندرلخت.

وقد هتفت الجماهير باسم الصقر المصري طويلا في مشهد مؤثر، وفوجئ كل من في الملعب بوجود السفير المصري في مدرجات الملعب لمشاهدة آخر لقاءات حسن علي هذا الملعب أمام كلوب بروج، حيث لم يتبقى بالدوري البلجيكي إلا مباراة واحدة لاندرلخت خارج ملعبه.

أما عن المباراة فقد فاز بها اندرلخت علي كلوب بروج بهدفين نظيفين، وهي المباراة التي أقيمت ضمن جولات الأسبوع الـ33 قبل الأخير للدوري البلجيكي.

جاء هدفا اللقاء في الشوط الأول حيث تقدم ستانسلاف فيليتشيك في الدقيقة 16 ثم أضاف فان ديميل هدف التعزيز في الدقيقة 30.

وقد شارك حسن في اللقاء مع بداية الشوط الثاني نظرا لعودته للفريق بعد فترة لإصابة كانت قد لحقت به مؤخرا في لقاء جرمينال، وقد أدي الصقر المصري 45 دقيقة جيدة المستوي.

وبعد اللقاء سلمت الجماهير حسن الجائزة التي تلقاه من المركز الثقافي الإفريقي وهي جائزة القدوة الحسنة للشباب. بهذه النتيجة رفع أندرلخت رصيده إلي 67 نقطة و ينفرد بمركز الوصيف، فيما تجمد رصيد كلوب بروج عند 64 نقطة و يبقي في المركز الـ3.

الجدير بالذكر ان اندرلخت سيواجه جنت في نهائي كأس بلجيكا يوم 18 مايو الحالي، لينضم بعدها حسن للنادي الأهلي المصري.