بدأ الصيف وبدأت مشكلاته وخاصة في هذه الفترة الخاصة بتغيير الجو من معتدل إلى مرتفع نتيجة الانتقال من فصل الربيع إلى الصيف،

وإذا لم تتبع الأم الإرشادات اللازمة لحماية الطفل في الصيف فإن ذلك يعد خطراً حقيقياً عليه

ومن أعراض متاعب الأطفال في فصثل الصيف :

- احمرار البشرة وجفافها مع الشعور بسخونتها عند ملامسة جسم الطفل.

- ارتفاع درجة حرارة الطفل بشكل خطير.

- الإغماء أو ملاحظة عدم الانتباه العقلي كالمعتاد.

- انخفاض ضغط الدم.

- سرعة النبض.

- صداع.

وعلي الأم إذا ظهر علي طفلها أحد هذه الأعراض، اتخاذ اللازم فورا للعلاج، وإذا كان الطفل واعيا ويعانى من الأعراض الأخرى فعلى الأم أن تعطيه كوبا من الماء البارد كل 15 دقيقة حتى تتوافر الخدمة الطبية.

ولمنع الأعراض المرضية المرتبطة بارتفاع درجة الحرارة إليك الآتي :-

- تقليل الوقت الذي يقضيه الطفل في الجو الحار وخاصة عند ارتفاع درجة الحرارة الشديد وقت الظهيرة.

- مراعاة ارتداء الطفل ملابس خفيفة ذات ألوان فاتحة تعكس الحرارة.

- مراعاة شرب الطفل للماء كل نصف ساعة وخاصة في الجو الحار وعند ممارسة أنشطة تسبب التعرق الشديد.

وبما أن الصيف يعني كثيرا من النزهات الأسرية والحفلات وشي اللحوم خارج المنزل في المنتزهات والحدائق، فإن هذا لسوء الحظ يكون سببا في تلوث الغذاء ومرض الأطفال لهذا السبب نظرا لحرارة الجو وترك المشويات والطعام لفترات طويلة في الشمس والجو الحار مما يجعله عرضة لنمو البكتريا، وبخلاف اللحوم فالأغذية الأخرى التي تؤكل بجوارها ولا ينتبه لها أحد قد تكون مصدرا للتلوث لنمو البكتيريا ومن هذه الأغذية الخس والبطيخ والشمام والطماطم، ويعانى الأطفال الصغار أكثر من غيرهم من المشكلات الصحية المرتبطة بالأغذية الملوثة ومن أعراض هذه المتاعب الصحية ما يلي: الغثيان -القيء- التقلصات في البطن والمغص والإسهال. ومن الأعراض الشديدة التي ينبغي الانتباه إليها ارتفاع درجة حرارة الطفل بشدة ووجود الدم في البراز والقيء المتكرر.

ولتحمي أطفالك من تلوث الغذاء الناتج عن حر الصيف عليك باتباع الآتي حسب جريدة " فلسطين " بتنظيف الأيدي وغسلها بالماء والصابون قبل تحضير الطعام وقبل تناوله.

- مراعاة إبعاد الأطعمة النيئة عن الأطعمة المطهوة وخاصة اللحوم.

- عدم ترك الطعام مكشوفا أو معرضا للجو الحار أكثر من ساعة في حالة الارتفاع الشديد لدرجة حرارة الجو.

- الاحتفاظ بالمأكولات البحرية في الثلاجة.

- تنظيف الفاكهة والخضراوات بالماء البارد للاحتفاظ بها باردة لأطول فترة ممكنة.

- يجب غسل الفاكهة ذات القشرة السميكة باستخدام فرشاة ناعمة لإزالة ما قد يعلق من أتربة بين تعريجاتها قبل أن تفتح بالسكين.

- حفظ الأطعمة التي تؤكل باردة أثناء الرحلة في مبردة تحفظ درجة حرارتها المنخفضة, وحفظ الأطعمة التي تؤكل ساخنة في حافظة تحفظ درجة حرارتها مرتفعة.

- بعد توقف الطفل عن القيء تماما تقدم له السوائل والماء.

- في حالة تعرض الطفل للإصابة بميكروب كالسالمونيلا مثلا يجب عرضه على الطبيب ومعالجته بالمضادات الحيوية.


((منقول ))