أظهرت دراسة طبية نشرتها صحيفة(لو جورنال سانتيه)الفرنسية أن تناول المرأة الحامل للسمك والأطعمة البحرية الأخرى يقلل من خطر تعرضها لولادة مبكرة ويحمي الجنين من التشوهات التي

يمكن أن تحدث بالإضافة إلى تجنب إنجاب أطفال صغار في الحجم وقليلي الوزن بنسبة تزيد عن75 من السيدات اللواتي لم يتناولن السمك مطلقاً خلال فترة الحمل، وقد أقُيمت الدراسة على أكثر

من (7800)سيدة حامل تم متابعتهن ومتابعة الأطعمة التي تناولنها في فترة الحمل0

وقد تبين أن زيادة استهلاك السمك لدى السيدات أدى إلى انخفاض التشوهات لاحتواء هذه الأطعمة على الأحماض الدهنية الضرورية الموجودة في السمك التي تؤخر الولادة المبكرة وتضع تكرارها

مرةً أخُرى0