ألم يأن
كلمة بسيطة جدا
لكنها هزت أقسى القلوب قبلنا
قلوب ماتت من سنين
قلوب كان الناس يظنوها من أهل النار
فصارت من أتقى القلوب
وأطهر القلوب

قلب قاطع طريق يخشاه الناس ..فصار الزاهد المشهور..الفضيل بن عياض
قلب شرطى ظالم سكير...فصار العابد المعروف..مالك بن دينار
وقلوب كثيرة لانعرفها...لكن الله يعرفها
وتعالوا نسأل نفسينا السؤال بلغتنا
هو لسه مأنش الآوان ياقلوبنا
هو ربنا ماوحشكش
أيه اللى فى حياتك عجبك عشان تفضل عليه
وإيه اللى مالقيتهوش مع ربنا عشان تدور عليه بعيد عنه
(ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق ? ولا يكونوا كالذين أوتوا الكتاب من قبل , فطال عليهم الأمد , فقست قلوبهم , وكثير منهم فاسقون , اعلموا أن الله يحيي الأرض بعد موتها . قد بينا لكم الآيات لعلكم تعقلون). .

إنه عتاب مؤثر من المولى الكريم الرحيم ; واستبطاء للإستجابة الكاملة من تلك القلوب التي أفاض عليها من فضله ; فبعث فيها الرسول يدعوها إلى الإيمان بربها , ونزل عليه الآيات البينات ليخرجها من الظلمات إلى النور ; وأراها من آياته في الكون والخلق ما يبصر ويحذر .

عتاب فيه الود , وفيه الحض , وفيه الاستجاشة إلى الشعور بجلال الله , والخشوع لذكره , وتلقي ما نزل من الحق بما يليق بجلال الحق من الروعة والخشية والطاعة والاستسلام..فى ظلال القرآن
تعالوا كلنا نقولها بقلبنا
آن يارب
آن يارب


________________
كتب / السيد سعيد