إلى من وهبني
عطفه وحنانه وإهتمامه
وعشقـه وشوقـه وحـبه

اليوم دقت أجراس الرحيل
وبدأ العد التنازلي
لنبضات قلبي

اليوم سأرحل إلى العالم المجهول
رحلة لا عودة بعدها

اليوم لا أعرف
من سيذكرني ويبكيني
ومن ذا الذي
سيفرح ويبتهج لفراقي

اليوم ستموت الكلمة
وينتحر الحرف
وتدمع السطور

اليوم ستبدأ ساعة الحداد
ويبدأ الحداد على القلم
الذي لم يبخل في تصوير مشاعري
في يوم من الأيام

حبيبي
أودعك وداع الأموات
أنا راحلة عن مسرح هذه الحياة

لا تحزن أيها القلب
فما عاد للحزن مكان

الموت هو الحقيقة الوحيدة
والقدر الوحيد الذي لا ينكره عاقل
ويقيناً منا
بأنه آتٍ ذات يوم لا محالة

فالموت لا يخيفني
فهو راحتي
بعد تلك المسافة الطويلة من هذه الحياة
بعد كل ذلك الكم من

التعب .. والشقاء
العناء .. والبكاء

فلا تحزن .. ولا تيأس
ولا تذرف دموعك هناك
عند شاطئ البحر
ولا تخبر البحر
بنبأ رحيلي

فهو أشدهم حزناً علي
وهو أكثرهم معرفة بي

فلا تُبكيه.. ولا تبكي علي


ولتبقى تتذكر كم احبك

رنــــــــــــــــــ22ــــ ـــــــــــــــا