الحقيقه دى شويه اشعار قريتها وقلت اجيبهالكم تقروها
عشان بس اعرف انا لوحدى اللى بفهم وكلكم عباقره زيي ولا
اسيبكم بقى تتثقفوا شويه /scenic



يا آلَ زَيْدِ مَنَاة َ هَلْ مِنْ زَاجِرٍ (ده اسم الشعر )

يا آلَ زَيْدِ مَنَاة َ هَلْ مِنْ زَاجِرٍ لَكُمُ فَيَنْهَى الجَهْلَ عَنْ هَمَّامِ
مَاإنْ يُسَافِهُنا أُنَاسٌ سُوقَة ٌ إلاَّ سنشعَبُ هامَهُمْ في الهَامِ
مِنَّا سَلاَمَة ُ إذْ أَتَانَا ثَائِرا يَعدو بأَبيضَ كالغديرِ حُسامِ
فَعَلاَ بِهِ شَعَرَ القَذَالِ وَيَدَّعي فِعْلَ المُخَايِلِ مُقْعَدَ الإعْصَامِ
وثنى لهُ تحتَ الغُبارِ يجرُّهُ جَرَّ المُفَاشِغِ هَمَّ بالإرْآمِ
وسَما فيمَّمَهَـا المفازَة َ قائِظاً يعلو المهامِهَ في سبيلٍ حامِ

اسم الشاعر:
الحارث بن حلزه



ألا ذَهَبَ الحَلاَّلُ في القَفَرَاتِ

ألا ذَهَبَ الحَلاَّلُ في القَفَرَاتِ و من يملأُ الجفناتِ في الجحراتِ
و من يرجعُ الرمحَ الأصمَّ كعوبهُ عليهِ دماءُ القومِ كالشقراتِ

اسم الشاعر:
الخرنق بنت بدر



لما نعى الناعي كليباً أظلمتْ

لما نعى الناعي كليباً أظلمتْ شمسُ النهارِ فما تريدُ طلوعا
قتلوا كليباً ثم قالوا أرتعوا كذبوا لقدْ منعوا الجيادَ رتوعا
كَلاَّ وَأَنْصَابٍ لَنَا عَادِيَّة ٍ مَعْبُودَة ٍ قَدْ قُطِّعَتْ تَقْطِيعَا
حتى أبيدَ قبيلة ً وَ قبيلة ً وَ قبيلة ً وَ قبيلتينِ جميعا
وَتَذُوقَ حَتْفاً آلُ بَكْرٍ كُلُّها وَنَهُدٌ مِنْهَا سَمْكَهَا الْمَرْفُوعَا
حَتَّى نَرَى أَوْصَالَهُمْ وَجَمَاجِماً مِنْهُمْ عَلَيْهَا الخَامِعَاتُ وُقُوعَا
وَ نرى سباعَ الطيرِ تنقرُ أعيناً وَتَجُرُّ أَعْضَاءً لَهُمْ وَضُلُوَعا
وَالْمَشْرَفِيَّة َ لاَ تُعَرِّجُ عَنْهُمُ ضَرْباً يَقُدُّ مَغَافِراً وَدُرُوعَا
وَالْخَيْلَ تَقْتَحِمُ الْغُبَارَ عَوَابِساً يومَ الكريهة ِ ما يردنَ رجوعا

اسم الشاعر:
المهلهل ابن ربيعه



بالأبْلَقِ الفردِ بيتي بهِ

بالأبْلَقِ الفردِ بيتي بهِ وبيتُ المصيرِ سوى الأبلقِ
ببلقعَة ٍ أثبَتَتْ حُفْرَة ً ذراعَيْنِ في أرْبَعٍ خيسَقِ
فلاَأ دفعُ الضيفَ عنْ رزقهِ لديّ إذا قيلَ لمْ يرزقِ
وفي البيْتِ ضَخماءُ مملُوءة ٌ وجَفْنٌ على هَمِعٍ مُدْهَقِ
أبيتُ الذي قد أتى عادياً وحيّاً من الحَلَقِ الأروقِ

اسم الشاعر:
السموأل

وكفايا عليكم كده الرحمه حلوه بردو

تحياتى : بنت العمده