AMD تأخذ المبادرة, Puma يصبح حقيقة

في الوقت الذي لازلنا ننتظر فيه أن تعلن Intel عن منصات Centrino 2 التي ينتظر أن تمثل الجيل القادم من المعالجات و اللوحات الأم التي ستستخدمها الحاسبات المحمولة في المستقبل القريب, حققت AMD خطوة الى الأمام بإعلانها اليوم عن إطلاق منصات Puma أو ما بات يطلق عليه Next Generation Notebook Platform بشكل رسمي. المنصات الجديدة و الموجهة خصيصا للحاسبات المحمولة ستقدم معالجات AMD Turion X2 Ultra و لوحات أم AMD 7-Series المحمولة الجديدة إضافة الى معالجات الرسوميات الأكثر تطورا ATI Mobility Radeon HD 3000. كما قامت AMD كذلك بالكشف عن معالج الرسوميات الجديد من هذة السلسلة ATI Mobility Radeon™ 3800 و هو معالج الجرافيكس الوحيد في الوقت الحالي الذي يدعم DirectX 10.1.

المنصات الجديدة تعد خطوة كبيرة من AMD نحو المستقبل حيث تقدم إمكانيات متطورة للغاية معدة خصيصا لهواة الترفيه و مشاهدة الأفلام عالية التحديد HD على حاسباتهم المحمولة, حيث ستقدم المنصات الجديدة وفقا للشركة أداء أفضل 3 مرات في معالجة الرسوميات ثلاثية الأبعاد من المنتجات الأخرى المتوافرة في السوق حاليا. المنصات الجديدة معدة في المقام الأول لتحقيق أفضل أداء في التعامل مع الفيديو عالي التحديد HD و الألعاب ثلاثية الأبعاد التي تحتاج الى إمكانيات متقدمة إضافة الى المهام التقليدية التي تحتاج الى قدرة معالجة عالية. المنصات الجديدة ستقدم العديد من تقنيات AMD الجديدة الخاصة بإدارة الطاقة و تحقيق أفضل استغلال لها من حيث القدرة على التحكم في أجزاء المعالج و أنويته و إغلاق ما لا يتم استخدامه و كذلك التنقل بين معالج الرسوميات المدمج و المنفصل وفقا للحاجة

ثمار السوق المزدهر تثمر قريبا .. أسعار الشاشات متناهية الصغر في الطريق الى الإنخفاض
من الحقائق المتعارف عليها أنه كلما زاد انتاج سلعة معينة قل سعرها و حينما نتحدث عن سوق التقنية تحديدا فنحن نزيد على هذة المقولة و نقول أنه كلما زاد الطلب على منتج و كلما إزداد انتشاره و شعبيته إزداد انتاجه و قل سعره. و بناء على هذة المقولة فنحن نرى في الوقت الحالي إزدهار حقيقي في سوق الحاسبات المحمولة الصغيرة و متناهية الصغر و الرخيصة و هو ما فتح الباب أمام تطوير شاشات العرض متناهية الصغر قياس 7 إنشات تزيد أو تقل بدرجة بسيطة. و تأكيدا لهذا القول فقد نقلت صحيفة Apple Daily الصينية عن مصادر في أوساط الصناعات التقنية في الصين و هي المصدر الرئيسي لمعظم ما نراه من منتجات حتى تلك التي تنتج تحت اسم شركات كبرى أن أسعار الشاشات الصغيرة بقياس 7 إنشات تتجه في الوقت الحالي الى الإنخفاض مع زيادة الانتاج و زيادة الطلب. المصادر أفادت أن أسعار الشاشات بقياس 7 إنشات و المخصصة للحاسبات الرخيصة قد وصلت فعليا الى 20$ و ينتظر أن تستمر في الانخفاض.

نتائج مبشرة لهذة السوق التي هي من الأصل لحاسبات منخفضة التكلفة ما ينذر فعليا بأن تصبح الحاسبات المحمولة أقل سعرا و أكثر سهولة في الحصول عليها في المستقبل القريب



مازلنا مع تلك الصور و استعراضات الفيديو المسربة و التي يدعي أصحابها أنها للنسخة القادمة من Windows و التي تحمل حتى اللحظة الاسم Windows 7. بعد الفاصل استعراض فيديو جديد من هذة العينة, و لكنه يستعرض بشكل دقيق مميزات محددة في النظام يفترض أنها مميزات جديدة في النظام المنتظر. هل هي صحيحة أم لا ؟؟ لا نعرف و لا يمكننا أن نحكم في الوقت الحالي .. و لكننا سنكتفي بأن نقول أنه من الممتع مشاهدة هذة المواصفات المحتملة ..