أمور يكرهها الرجل في المرأة....


وقد تؤدي إلى إنهاء العلاقة في كثير من الأحيان!


الادعاء بأنها قديسة: غالبا ما تحاول العديد من النساء أن تظهر بمظهر الحمل الوديع أو القديسة الخالية من العيوب، حتى عيوب البشرة، ولكن الرجل يكره الفتاة التي تتحدث عن

فضائلها وكأن أمها كسرت القالب بعد ولادتها.



انتقاد النساء الأخريات: الرجل ينتبه بالفعل إلى أسلوب تشويه صورة النساء الأخريات، ويكره هذه الصفة، ويعتبرها نقطة ضعف في شخصية المرأة، وتنقص من قيمتها.

الغيرة: غالبا ما تستشيط معظم النساء غضبا لمجرد ذكر الرجل لاسم امرأة أخرى. وهذا أمر يزعج الرجال أحيانا، خصوصا إذا لم يكن هناك شيء يربطه بتلك السيدة، ولكن النساء لا

يرحمن في هذه الجزئية، فالغيرة المفرطة تقلل قيمة المرأة بنظر الرجل، بل وتخنق الرجل، عوضا أن تشعره بالاهتمام والرضا.




الشعور بالاحتياج: بعض النساء يشعرن بحالة جدية من عدم الشعور بالأمان، إما بسبب حدث في حياتهن أو بسبب نقطة ضعف لديهن. ولكن الرجل لا يحب السيدة التي تأتي باكية

شاكية تطلب الدعم العاطفي بشكل مستمر، بل يحب المرأة الواثقة من نفسها، التي تجابه مشكلاتها بنفسها، لا تأبه لكلام الاخرين، لا تتذمر باستمرار.



التحدث بالرموز: وهذا يعني سؤال واحدا يزعج الرجل، ويجعله في مزاج سيئ، وهو "ماذا يدور في ذهنك؟" تحب النساء أن تسأل هذا السؤال لتعرف ماذا يدور في ذهن الرجل، في

حين أن الرجل يفكر في العديد من الأشياء التي قد لا تعني المرأة، والتي قد يستغرق شرحها ساعات، ولا تصل إلى إجابة بالنهاية



قلب حياة الرجل: تملك النساء تصرف لاإرادي بالفطرة، يجعلهن يرغبن في تعديل وإعادة ترتيب، وتنظيم شكل الرجل وحياته، وخزانة ثيابه وأوقات فراغه، وأصدقائه، وهذا الأمر يخنق

الرجل ويجعله يشعر بأنه مقيد في منزله.



العاطفة المفرطة: تبكي النساء لرؤية مشهد عاطفي، وعندما تكسر ظفرها، أو عندما لا تعجبها قصة شعرها، والأسوأ من هذا أنها تتوقع من الرجل أن يغير كل شيء بحركة واحدة

وكأنه ساحر، بالطبع يحب الرجل المرأة العاطفية، ولكنه لا يحب سيل الدموع المنهمر، لأنه ببساطة غير مبرمج على التعامل مع هذه المواقف، ولا يدري كيف يعزي قلب الفتاة أو يشفي دموعها لأي

مشهد محزن كان.


التسوق الجائر والمبالغ به: يكره الرجل التسوق الجائر، الذي لا يبقى ولا يذر، والذي يعني بأنه سيلازم المرأة حتى تغلق المحلات أبوابها، وهذا كثير على الرجل، الذي اعتاد أن يدخل

محل ثياب واحد، ويشتري ما يريه إياه البائع، ويمضي. وقد يكون التسوق والتبذير، والتنقل من دكان لاخر، لشراء أي حاجة كانت من أكثر الأمور كرها على الرجال.


التحدث قبل الاستماع: يكره الرجال النساء اللواتي يتحدثن ويعلقن على كل المواضيع دون وجود داع. خصوصا أمام الأصدقاء، فهو يحب المرأة المتروية، التي تتكلم بعد أن تستمع

جيدا للقصة وتأخذ فترة للتفكير، وتعبر بعدها عن رأيها، وتعلق كما تريد.