وتتجدد الأخبار حيث اعربت واشنطن عن ترحابها باقتراح مبارك حل أزمة دارفور وتعتبره بناء جدا

مصر تطلب عدم ممارسة الضغوط علي السودان وتسوية المشكلة بالحوار

رايس تؤكد التزامها العمل مع الخرطوم لتحقيق السلام والوحدة الداخلية


في الوقت الذي رحب فيه المبعوث الأمريكي للسودان أندرو ناتسيوس باقتراحات الرئيس حسني مبارك لحل الأزمة القائمة في إقليم دارفور‏,‏ واعتبرها

اقتراحات بناءة جدا‏,‏ أكد السيد أحمد أبوالغيط وزير الخارجية أهمية التوصل إلي حل لمشكلة الإقليم من خلال الحوار والإقناع‏,‏ وتجنب ممارسة الضغوط‏.‏

وقال أبوالغيط ـ عقب استقباله المبعوث الأمريكي في القاهرة أمس‏,‏ في طريق عودته إلي واشنطن ـ إن مصر تواصل اتصالاتها مع أعضاء مجلس الأمن‏,‏

والأمم المتحدة‏,‏ والأطراف الدولية الأخري حول ضرورة طرح بدائل وصيغ يمكن أن تسهم في حل الخلاف الدائر حول موضوع نقل ولاية حفظ السلام في

دارفور إلي الأمم المتحدة‏.‏

وطرح وزير الخارجية علي المبعوث الأمريكي بعض الأفكار لتجاوز الأزمة الحالية‏,‏ وأشار إلي أن الحلول المطروحة يمكن أن تضمن توفير التمويل اللازم

لقوات حفظ السلام من ميزانية الأمم المتحدة‏,‏ دون الحاجة إلي الوقوع تحت ضغوط الحاجة لتوفير التمويل من الأطراف المانحة‏.‏

وأكد السيد أبوالغيط أن مصر ركزت علي أهمية أن ينصب الاهتمام الدولي حاليا علي دعم البعثة الإفريقية‏,‏ وضم الأطراف غير الموقعة علي اتفاق سلام

دافور إلي الاتفاق‏,‏ والبدء الفوري في إطلاق حوار دارفور ـ دارفور‏,‏ والتوصل إلي صيغة توافق عليها الأطراف‏,‏ وتسمح بتولي الأمم المتحدة دورا في حفظ

السلام والاستقرار في دارفور‏,‏ دون المساس بالسيادة السودانية والهوية الإفريقية لبعثة حفظ السلام الجديدة‏.‏

وقد رحب المبعوث الأمريكي بجهود مصر‏,‏ وجامعة الدول العربية لحل مشكلة دارفور‏.‏

وقال ـ في رده علي أسئلة الصحفيين‏,‏ عقب مباحثاته مع عمرو موسي أمين عام الجامعة العربية ـ إننا ناقشنا الاقتراح المطروح من مصر والجامعة العربية

الخاص بدارفور‏,‏ وأشاد ناتسيوس بجهود الرئيس حسني مبارك‏,‏ وقال‏:‏ إن اقتراحه كان بناء جدا‏.‏

وقال المبعوث الأمريكي‏:‏ إنه ناقش مع عمرو موسي موضوع القوات الدولية في دارفور‏,‏ دون التوصل إلي حل في هذا الإطار‏,‏ ولكن واشنطن تؤيد القرار‏

1706,‏ وكذلك الاتحاد الأوروبي‏,‏ وبالتالي فالجهود مستمرة للتوفيق بين موقف الحكومة السودانية والأمم المتحدة‏.‏

وذكر ناتسيوس أنه اتفق مع موسي علي خطوات سريعة وفورية وعملية تنفذ في الوقت الحالي‏,‏ وطالب بسرعة التحرك تجاه الموقف‏.‏

الخرطوم ـ من عبدالواحد لبيني ـ وكالات الأنباء‏:‏

أكدت كوندوليزا رايس وزيرة الخارجية الأمريكية التزام واشنطن بالعمل مع حكومة الوحدة الوطنية لبناء سودان موحد ينعم بالسلام والاستقرار‏.‏

وأعربت رايس ـ في رسالة بعثتها لوزير الخارجية السودانية لام أكول مهنئة بحلول عيد الفطر ـ عن أملها في أن تفضي الجهود السودانية ـ الأمريكية

المشتركة إلي تحقيق السلام في دارفور‏,‏ وأكدت استمرار واشنطن في العمل لمساعدة السودان في التطبيق الكامل لاتفاقيتي نيفاشا وأبوجا‏.‏

في حين ذكرت بعثة الأمم المتحدة بالخرطوم أنها لم تتلق أي إخطار بأن يان برونك مبعوث الأمين العام للسودان شخص غير مرغوب فيه‏[/size]