قال فضيلة الإمام الأكبر الدكتور محمد سيد طنطاوى شيخ الأزهر إن جشع التجار أمر مرفوض شرعا، موضحا أن المحتكرين للسلع ملعونون .


وأشار شيخ الأزهر إلى أن احتكار السلع الغذائية من قبل التجار يؤدى إلى فوضى فى السوق وارتفاع الأسعار مما يعود بالضرر على المسلمين، ولا يجوز شرعا قيام العمل بإلحاق الضرر لأخيه المسلم-حسبما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط.

جاء ذلك خلال زيارته ووزير الأوقاف محمود حمدى زقزوق لمحافظة المنوفية لأداء صلاة الجمعة بمسجد سيدى شبل بمدينة الشهداء وذلك فى إطار احتفالات المحافظة بعيدها القومى بحضور المحافظ سامى عمارة والقيادات السياسية والشعبية بالمحافظة.

من ناحية أخرى ، قال شيخ الأزهر إن الأزهر الشريف ضد الكتب التى تروج أفكارا خاطئة تضر بعقول الشباب.. مؤكدا أن الأزهر يقوم باصدار توصيات لمصادرة هذه الكتب .

ودعا شيخ الأزهر المواطنين إلى ضرورة الإبلاغ عن أى كتاب فيه معلومات وأفكار ضارة حتى يتم مصادرته من الأسواق.

من جانبه ، أعلن الدكتور محمود حمدى زقزوق وزير الأوقاف أنه سوف يتم إرسال بعثة من الوزارة إلى فرنسا برئاسة الدكتور أحمد الطيب رئيس جامعة الأزهر خلالالفترة من 15 حتى 21 يونيو الحالى بالتنسيق مع السفارة المصرية بباريس وذلك لتنظيم مجموعة من اللقاءات الفكرية وحلقات النقاش مع المهتمين بقضايا الحوار حول الإسلام فى المجتمع الفرنسى.

وقال زقزوق إن الوفد يضم الدكتور على السمان رئيس لجنة الحوار بين الأديان والثقافات، والدكتور محمد الجندى أمين عام المجلس الأعلى للشئون الإسلامية والدكتور عبد المعطى بيومى عميد كلية أصول الدين السابق والدكتور محمد القوصى نائب رئيس جامعة الأزهر والدكتور محمود عزب الأستاذ بجامعة السوربون بفرنسا.


وأشار الوزير إلى عقد ندوة مصرية - تونسية الاثنين القادم بقاعة الإمام محمد عبده بجامعة الازهر حول تجديد الخطاب الدينى ليتفق مع متطلبات العصر ومشكلاته.

وأكد وزير الأوقاف محمود حمدى زقزوق أن الوزارة أصدرت مجموعة متميزة من الكتب التى تناقش المشكلة التى تهدد خطط التنمية والتقدم بالإضافة إلى تنظيم دورات تدريبية للأئمة والخطباء حول تنظيم الأسرة والمشكلة السكانية من منظور إسلامى.

ونوه بأنه سوف يتم إعلان نتيجة مسابقة الأئمة والخطباء الجدد خلال أيام ، والتى تشمل تعيين 3 آلاف إمام وخطيب جديد على مستوى الجمهورية.

مصراوى نت