قد تبدو بعض الملحوظات بسيطة إلا أن الكثير من الرجال لا يفعل ذلك بالإضافة إلى أنها تعني الكثير بالنسبة للنساء.





· الرجل المهذب يقف عندما تدخل زوجته إلى الغرفة: وهذا التقليد لا ينطبق فقط على المرأة بل على أي شخص يدخل الغرفة حيث يقف الجميع لتحيته، بهذا تكون هذه القاعدة عامة وليست خاصة بالنساء فقط.

· الرجل المهذب يفتح الباب لزوجته: حيث أن الرجل قد يخجل من هذه الحركة كونه يعتقد أنها قد تنتقص من رجولته، هذا الأمر عبارة عن مفهوم خاطئ حيث أن احترامك للمرأة التي ترافقك هو ما يزيد من رجولتك وليس العكس.

· النساء تسبقن الرجل في الدخول إلا في حالة وجود باب دائري متحرك: في هذه الحالة على الرجل أن يتقدم المرأة في الدخول، وأن يقوم بدفع الباب بسرعة متوسطة بحيث تكون المرأة مرتاحة في مشيتها في الخلف.

· الرجل المهذب يستغني عن مقعده للمرأة: في حالة الركوب في واسطات النقل، إذا دخلت المرأة ولم تجد مقعدا فأن الرجل المهذب يبادر في الوقوف وإعطائها المقعد، بل يقوم بمساعدتها في وضع الأغراض جانبا إذا ما كانت بحاجة إلى مساعدة. هذه القاعدة تنطبق أيضا على الرجال المسنين و الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة.

· الرجل المهذب يساعد المرأة على ارتداء معطفها: تشعر الفتاة بأنها محور اهتمام الرجل عندما يقوم بمثل هذه الحركات البسيطة، فهذا التصرف على صغره يشعر المرأة بمدى حب الرجل لها.


· الرجل المهذب يساعد المرأة على الجلوس في الأماكن العامة: يقوم الرجل بسحب الكرسي لمساعدة المرأة على الجلوس.


قد تبدو هذه الملحوظات مكررة إلا أن الكثير من الرجال لا يلقي بالا لهذه التصرفات التي تنم عن ذوق رفيع، بالإضافة إلى التعبير عن التقدير للشخص الذي تقوم بمرافقته


منقول