نزيف الأنف (الرعاف)

يلعب الهواء الجاف دوراً بارزاً في نزيف الأنف (الرعاف) ، فالهواء غير المرطب (الجاف) يعمل على تنشيف بطانة الأنف الداخلية ويجعلها هشة فأي لمسه غير متعمدة للأنف تعمل على تخريش (تكسير) بطانته الداخلية ومن ثم يجري الدم عبر هذه الأنسجة المتقصفة والتي يعزي أليها الدور الرئيسي في حماية بطانة الأنف ، لذلك احرص على أن يكون الهواء في منزلك علي درجة كافية من الرطوبة حتى ولو تطلب الأمر اقتناء جهاز كشف الرطوبة (Hygrometer) لقياس درجة الرطوبة داخل البيت ففي بعض الأحيان قد تحتاج إلى العمل على ترطيب الهواء المنزلي بواسطة جهاز خاص يدعى (Humidifier )

ولوقايته من الجفاف أيضا ينصح بتغطية بطانة الأنف بطبقة خفيفة من مادة شمعية تدعى البتروليوم (Petroleum Jelly) ولإيقاف النزيف الأنفي (الرعافي) على المريض أن يجلس عمودياً على كرسي ثم ينحني قليلاً للأمام وبواسطة الإبهام والسبابة يقبض على فتحتي الأنف ويضغطهما بأحكام لعدة دقائق.

ومن الأسباب الأخرى للرعاف بعض الأدوية مثل الأسبرين (Aspirin) والكومادين (Coumadin) وهي ما تعرف بأدوية تمييع الدم بالإضافة أيضا إلى الالتهابات الجرثومية والحساسية والاستخدام المفرط لبخاخات الأنف ويمكن التغلب على كل سبب من هذه الأسباب بالرجوع إلى طبيب العائلة. هذا بالإضافة إلى بعض الحالات المرضية الداخلية مثل نقص الصفائح الدموية وهي المتوفرة بكميات كبيرة في الدم وتدعى عوامل التجلط هدفها إغلاق (Seal) أي تكسر يحدث في الأوعية الدموية والذي ينتج عنه النزيف.

أما ارتفاع ضغط الدم فلا يسبب غالباً في الرعاف لكنه يجعل وقف التسرب الدموي أمرا غير يسير.

وفي حال استمرار النزف الرعافي بعد ترطيب هواء المنزل وتغطية البطانة الأنفية بمادة البتروليوم (Petroleum Jelly) عليك عندئذ مراجعة الطبيب للكشف عن احتمال وجود بعض العوارض الصحية المسببة للرعاف والتي تحتاج إلى فحص سريري.




كنتم مع

ايموووووووووز