أمنيتي..!!!!
الأمنيات كثيرة في نفق الحياة المظلم …نحاول أن نتأمل نور الأمل ..لتحقيق تلك ألأمنية …فمنا من تتحول أمنيته إلى سراب بعد أن كانت آمالا يملأها الشوق والحنين…ومنا من طالما أنتظر لحظة تحقق ألأمنية …فينتظرون الوصول إلى الشاطئ لكي يعانقوا ويلامسوا ذرات رمالها….فالأمنيات ترسل مع حفيف الرياح.
أمنيتي…..!!
أمنيتي أن أصارع وأكافح كل الأمواج التي تعترض قاربي الصغير …..
أمنيتي أن لا أتذوق من كأس الحزن المرير…..
أمنيتي أن اسمع صدى صوت من رحلوا من حياتي يتردد بين جبال فراقي…
فسأبقى اخط اسمكم على أوراق دفاتري ….وانقشه في سويداء قلبي ….بل وعلى جبيني ..ولكن ذلك لن يكفيني..فسيتعرف لكم التاريخ يوما أنني أحببتكم دوما..وستذكرني الأيام بأني شربت من كؤوس غرامكم ….وعلى أوتار جمالكم عزفت أعذب الألحان.وعلى رموش عينيكم بنيت قصور الأحلام ….وزينتها بزهور العالم …فيوما ما سأرحل إليكم وأقابلكم….
أمنيتي أن تكتب لكل حزين وشقي حياة مليئة بالسعادة والأمل..لكن للأسف أنا لست سوى إنسانة كتب لها قدرها كي تعيشه كالآخرين …تمنيت أن أكون العالم الذي يحتوي كل البشر ويضمه …لكني سأبقى كما أنا ..نورس للخير.حيثما هاجرت وشئت أن أكن يبقى إحساسي الصادق بوابتي لقلوب الآخرين .