بعد كم من يوم من تلقيح البويضة يمكن تشخيص حالة الحمل؟
بعد نهاية الأسبوع الأول و بعد إلتحام و تغلغل البيضة الملقحة بحائط الرحم, تبدأ المشيمة المكونة حديثا في إفراز هرمون HCG و يمكن كشف الجزء "beta" من هذا الهرمون سواء في البول أو في الدم إبتداءا من اليوم العاشر.

ماهي أنواع الإختبارات الكيميائية لكشف الحمل؟
التحاليل البولية: و هي متوفرة للعموم في الصيدليات. وتعتمد على كشف هرمون HCG في الإفرازات البولية و أغلبية هذه الإختبارات حساسة بنسبة 99.9في المائة.
من أهم قواعد هذا الإختبار هو تغطيس العمود الورقي في بول الصباح التي تحتوي على أعلى نسبة للهرمون طوال اليوم.
تحاليل الدم النوعية: و تعتمد على كشف الهرمون في الدم و إعطاء نتيجة نوعية أي أن يقال "إختبار إيجابي" أي وجود حمل أو "إختبار سلبي" أي عدم وجود حمل.

تحاليل الدم الكمية: و تعتمد على إعطاء كمية الهرمون في الدم و يمكن إعتبار و جود حمل إذا تجاوزت كمية الهرمون 2500 "ميلي وحدة عالمية".

ماهي الكشوف التي تسمح برؤية الحمل؟
الكشف بالصدى أو بالأمواج الفوق صوتية: هذا الكشف يعتبر علامة بارزة في تاريخ علم أمراض النساء و الحمل و التوليد. كيف لا و هو الذي سمح للأطباء بالإطلاع على مادخل جسم المرأة دون إحداث أي عوارض جانبية على الجنين. يمكن للطبيب و بإستعمال هذه التقنية تأكيد وجد حمل داخل الرحم بعد الأسبوع الرابع أو الخامس بعد تلقيح البويضة. اما إذا كان يستعمل الكشف بالصدى عبر المسبر المهبلي فيمكنه رؤية الحمل أسبوعين إلى 3 أسابيع بعد تلقيح البويضة.