حــســن الـظـن بالله
قال رب العزة في الحديث القدسي: (( أنا عند ظن عبدي بي , وأنا معه حين يذكرني , فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منه وإن اقترب الي شبرا تقربت إليه ذراعا وإن اقترب إلي ذراعا اقتربت إليه باعا , وإن أتاني يمشي أتيته هرولة))
الـــــشــــــــرح
إن الحق سبحانه يريد أن ينبهنا الى ان المفتاح في يدنا نحن فإذا بدأنا بالطاعه فإن عطاء الله بلا حدود
ففي يد كل واحد منا مفتاح الطريق الذي يقوده الى الجنه او الى النار ولذلك إذا وفيت بالعهد أوفى الله وإذا ذكرت الله ذكرك وإذا نصرت الله نصرك فأنت عندما تجتنب الكبائر لايسقط عنك العقاب فقط بل يدخلك الله مدخلا كريما فأنظر الى المدخل الكريم من الله وماشكله؟
رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (( إذا دخل أهل الجنه , الجنه يقول الله تبارك وتعالى : تريدون شيئا أزيدكم؟ فيقولون: أم تبيض وجوهنا ؟ أم تدخلنا الجنه وتنجنا من النار؟ قال: فكشف الحجاب ,فما أعطوا شيئا أحب إليهم من النظر الى ربهم عز وجل ))

م ن ق و ل