ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


تقف بكل جبروت و ألم

تصرخ في وجه من جرحـڪ بحرقـه وندم ..

لتقول لهُ ..

.
.

ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


حيــن يختنق صوتـڪ

حين تبدو كل اللغات متشابهة

لا حروف تـ ع ـبر عن مايسكن دواخلـڪ

تتنهد لتقول ..

.
.



ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


حيــن تقع .. فتقف

فتعود لتقع

فتقف .. فينهرڪ صوت مل إزعاجـڪ فيقول


.
.


ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


حين يتمادى من تكن له المعزة

بالخطــاء .. ويتطاول

ويقول بانـڪ من جرحه ..!

ومن يريد الدمار لكبريــائه ..! ويصدق ما يقول بكل جوانحـــه

ينطق القلب ليقول له


.
.



ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ

حين تجد مرساڪ بعد ابـ ح ـار امتد لـ طول العمر ..

فتقترب منه .. بفرح وسرور

وحين تقترب من اليابسه يتلاشى السراب ..

حينها يأسك سيقول لـڪ ..


.
.


ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


حين تسخر مجهودڪ .. طاقتڪ ... تفاني

لمن لا يستحقه

فيمد يده ليصفعـڪ مع من صفعوڪ ..!

ستثور تضحياتڪ

لـ تقول له

.
.


ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


حينما تعيش حياتـڪ تعيسـاً

فيصبح امسـڪ وغدڪ

أشــد تـعـاسه

ستقول لـڪ روحـڪ


.
.


ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ

حين تجف دمـعـتـڪ

فلا تغدو قادر على وصف ألمــڪ

فتصبح دخــيل لا تعبر عن مساحات الحزن

التي تسكن قلبـڪ ..!

بقاياها ستقول لـڪ

.
.

ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ


وتستمر الحياة وتمضي الأيام

و يبقى السؤال بعد كل تجربه

بعد كل جرح أو فـرحّ



ღ.¸¸.وماذا بعــــد .¸¸.ღ