لقي طفل من الحي الشرقي في مدينة الناصرة مصرعه أمس غرقا في حوض الاستحمام وهو بين يدي والدته وكانت الوالدة قد وضعت الطفل يامن أبو أحمد أربع أشهر وشقيقته داخل حوض الاستبراء (البانيو) وخلال الحمام لاحظت الام أن يامن في ضائقة وأنه ابتلع كمية من المياه ثم أغمي عليه فأسرع به أفراد العائلة الى مستشفى العائلة المقدسة بالناصرة، وقد حاول أفراد الطاقم الطبي اجراء عملية انعاش له واعادة الحياة إليه الا أن جهودها باءت بالفشل وأعلنت وفاته. وقد باشرت الشرطة التحقيق في أسباب وظروف الحادث وقد تم دفن الطفل بعد ساعات المغرب.