عبدربه: تعرضت لضغوط عصبية.. وانضمامي لأهلي دبي أراحني نفسيا


أكد حسني عبدربه المنضم حديثا لصفوف أهلي دبي الإماراتي أنه حريص على الظهور بمستوى مشرف مع فريقه الجديد والمساهمة مع زملائه في تحقيق نتائج جيدة تمكن الفريق من اعتلاء منصات التتويج.

وأشار اللاعب في تصريحات لصحيفة "الإمارات اليوم" إلى أنه تعرض لضغوطات نفسية وعصبية كبيرة خلال الفترة الماضية بسبب الأحداث التي صاحبت انتهاء موقفه مع نادي ستراسبورج الفرنسي الذي تنازل عن بطاقته الدولية لصالح النادي الإسماعيلي.

وأكد أنه في حاجة إلى الهدوء والابتعاد عن الضغوط العصبية حتى يظهر قدراته الفنية والبدنية الكبيرة التي يمتلكها والتي ظهرت واضحة في بطولة الأمم الإفريقية التي فازت بها مصر وحصل فيها على لقب أفضل لاعب.

وقال عبد ربه إن وجوده في صفوف أهلي دبي سيمنحه الراحة والتركيز وهو الأمر الذي سيدفعه إلى التألق وتقديم مستويات كبيرة، وأوضح اللاعب أن هدفه المقبل هو المساهمة في الفوز بكل البطولات التي سيشارك فيها الفريق.

وأشاد عبد ربه بالاستقبال الطيب الذي لاقاه من إدارة النادي، وأكد أن الأهلي يمتلك كل مقومات الفوز بالبطولات من خلال وجود لاعبين موهوبين وجهاز فني متميز ومجلس إدارة يوفر كل عوامل النجاح والاستقرار ويقدم الدعم الكامل للفريق.

وكان اللاعب المصري قد اجتمع يوم الأحد مع الجهاز الفني والإداري للفريق وسينتظم في التدريبات اليومية التي سيخوضها الأهلي حتى موعد السفر إلى النمسا يوم 26 من يوليو الجاري لإقامة معسكر خارجي يستمر لمدة أسبوعين وبعدها يتوجه الفريق إلى لندن لاستكمال باقي المعسكر الخارجي.

وأشارت الصحيفة إلى أن جماهير أهلي دبي تعقد آمالا كبيرة على عبد ربه لمساعدة الفريق على المنافسة والفوز بالبطولات.