أقامت سيدة أردنية حفلا بمناسبة عيد ميلاد كلبها، وقد دعت إلى الحفل 250 شخصا من أصدقائها يملكون كلابا، حيث شارك بعض المدعوين في الاحتفال الذي كلف صاحبة الدعوة مبلغا يقارب الـ42 ألف دولار أميركي.
وقد صرح النائب الأردني الأسبق "مفيد المبسلط" باستيائه من هذا الحفل، وقال "إنه، أي عيد الميلاد هذا، لم يكن في سويسرا ولا لندن أو نيويورك بل في الأردن، الذي تبلغ نسبة الأسر الفقيرة فيه نحو الـ55 في المائة من سكانه".
وأكد "المبسلط" أن هذه السيدة أنفقت ما يزيد على 42 ألف دولار أميركي للاحتفال بالكلب، مع العلم أن هناك أكثر من هذا الرقم في الأردن من المواطنين لا يملكون قوت كلب واحد من أمثال هذا الكلب العزيز على أصحابه

منقوووووووول