قال الرسول (ص) ( والله لا يؤمن,والله لايؤمن,والله لا يؤمن....!فارتعد الصحابه رضوان الله عليهم فزعا من هذا القسم المغلظ .. فقالوا من يارسول الله؟؟ قال : الذي لا يأمن جاره بوائقه ..قالوا وما بوائقه يارسول الله ؟ قال: ظلمه وغشمه)

فهناك حقوق كثيره تاتي تحت عنوان رعاية الجار منها..........
-اذا مرض عليك ان تعوده..

-واذا توفاه الله تعالى ان تمشي في جنازته ..

وان تصله دائما وتسال عنه وعن احواله كلها..

-وان لا تنغص عليه بشيء ابدا..

ولقد قال الرسول (ص)(ما زال اخي جبريل يوصيني بالجار حتى ظننت انه سيورثه)

وفي امثالنا جارك القريب ولا اخوك البعيد ... والجار قبل الدار..

فالجوار الطيب عمل صالح ومدعاة للجنه ومنجاة من النار

وقد قيل شخص باع بيته بثمن بخس لوجود جار ينغص عيشه فسالوه لماذا فاجاب ,,,,,,,,,,,,,,,,,,
يلومونني ان ان بعت بالرخص منزلي ولم يعلموا جار هناك ينغص
فقلت ..........لهم كفو الملام فانها بجيرانها تغلوا الديار وترخص

والجار على انواع ثلاثه...........
-جار قريب وهذا له حق القرابه وحق الاسلام وحق الجوار
-وجار مسلم وهذا له حق الاسلام والجوار
-وجار غير مسلم وهذا له حق الجوار فقط ... وما اعظمه من حق..و (ص)