توفي ٩ مواطنين بينهم ٥ أطفال و٤ سيدات، غرقاً في النيل أمام قرية جزيرة شارونة التابعة لمركز مغاغة بالمنيا، فيما نجح الأهالي في إنقاذ اثنين، إثر سقوط سيارة كانت تقلهم في النيل.

كان اللواء محمد نور الدين، مدير أمن المنيا، تلقي بلاغاً من الأهالي يفيد بسقوط سيارة نصف نقل في النيل، إثر انزلاقها من فوق إحدي المعديات الخاصة لدي وصولها إلي الشاطئ الشرقي.

وأسفر الحادث عن وفاة ٩ غرقاً هم: سهير سيد حسن «٣٥ سنة»، وأبناؤها: طفل رضيع عمره يومان، وابنتاها سمر «٩ سنوات» ونجاة «٧ سنوات»، وابنة شقيقتها دعاء أحمد جمعة «٨ سنوات»،

وشقيقتها سناء سيد حسن «٣٥ سنة»، وإكرام جابر عبدالوهاب «٥٥ سنة»، وكريمان عبدالمنعم شحاتة «٢٥ سنة»، وبسيوني محمود بسيوني «٥ سنوات» فيما نجح الأهالي في إنقاذ اثنين هما: نورا حلمي «٣٥ سنة» وسعدية سيد طلب «٣٠ سنة».

نقل المصابون وجثتا «سناء» و«إكرام» إلي مستشفي جزيرة شارونة القروي، فيما تجري فرق الإنقاذ البحث عن جثث الغرقي السبع الباقين.

منقول من جريده المصرى اليوم