أخذ حمام دافىء فى الصباح يمنحك بالطبع احساساً بالإنتعاش و الحيوية و لكن هل فكرتى و أنت تغسلين شعرك الى أى مدى يستفيد شعرك من غسيله المتكرر بالشامبو أم هل هناك أضرار من وراء العسيل المتكرر له؟

لابد أن نعرف أولاً أن هناك أنواع مختلفة من الشعر و كل نوع له خصوصيته فى الغسيل و له المستحضرات الخاصة به. و فيما يلى سنتعرف على نوعية كل شعر و طريقة الغسيل المناسب له.


- الغسيل اليومى المتكرر للشعر:

و هذا يخص صاحبات الشعر الدهنى الناعم الرقيق خاصة صاحبات الشعر القصير. فهذا النوع من أنواع الشعر لو ترك لفترة بدون غسيل يصبح ذو مظهر دهنياً غير محبب و لهذا فلابد من أن تختار صاحبات الشعر الدهنى نوعاً خفيفاً من الشامبو للإستعمال اليومى المتكرر و الخاص بالعناية بالشعر الدهنى .

2- غسيل الشعر مرتان أو ثلاث مرات فى الأسبوع:

و هذا يخص صاحبات الشعر الطويل، الكثيف، و الشعر المموج و هذة النوعية من الشعر تميل الى جفاف خصلات الشعر خاصة فى الأطراف و ذلك لأن الزيوت الطبيعية فى الشعر تقطع مسافة طويلة حتى تصل الى نهايات الشعر و غالباً ما يتم التخلص منها عن طريق غسل الشعر قبل أن تتمكن من الوصول الى أطراف الشعر و تنعيمها مما يصيب أطراف الشعر بالتقصف و الجفاف. لذا فلابد من ترك يومين أو ثلاث بين الغسلة و الأخرى حتى تتمكن الزيوت و المواد الدهنية الطبيعية فى الشعر من الوصول الى كل أجزاء الشعر خاصة فى الأطراف. و صاحبات هذة النوعية من الشعر عليهن بإختيار الشامبو المرطب المناسب لهن و الذى يعمل على ترطيب شعورهن و تنعيمها مع اختيار البلسم المنعم المناسب لهن.

3- غسيل الشعر مرة أو مرتان فى الأسبوع على الأكثر:

و هذا يخص صاحبات الشعر شديد الجفاف، أو الشعر المعالج كيميائياً أو الشعر الباهت المتقصف و هذا النوع من الشعر يفتقر الى الزيوت الطبيعية الموجودة فى الشعر إما بطبيعته أو عن طريق كثرة استخدام الصبغات و السيشوار أو المكواة أو كريمات الفرد و هذا النوع من الشعر يحتاج الى أقل عدد من مرات غسيل الشعر حيث أن غسيل الشعر يخلصه من الزيوت الطبيعية الموجودة فيه ، و لابد لصاحبات هذة النوعية من الشعر استخدام شامبو مرطب غنى بالبروتينات و الشامبو المخصص للشعر المعالج كيميائياً و هذة النوعيات من المرطبات و الشامبوهات متوفرة الأن فى الأسواق. مع الإهتمام بعمل حمامات الكريم لهذا الشعر اسبوعياً.