أحبتي في الله إذا أحسستم أن الدنيا أغلقت أبوابها أمامكم فلا تنسو مالك الملك فهو يريدك أن تدعوا فقط كما قال تعالى: (وقال ربكم ادعوني) ماهي النتيجة (أستجب لكم)

لماذا فعلاً لا نستخدم هذا (السلاح المعطل) عندنا
يقول أحد العلماء :عجبت لمن ابتلي بالهم كيف يعجز على أن يقول: (ربي إني مسني الضر وأنت أرحم الرحمين) وقال الله تعال : (فاستجبنا له فكشفنا ما به من ضر)


ويقول أيضاً عجبت لمن ابتلي بالغم كيف يعجز على أن يقول:
(لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين) والله تعالى يقول: (فاستجبنا له ونجيناه من الغم وكذلك ننجي المؤمنين)
ووالله ما خاب من دعا الله وحده وسأله أي شيئ يريد جرب هذا السلاح المعطل وسوف ترى النتيجه ان شاء