كتب علينا أن نعيش بهذه الدنيا

و نلتقى بأناس قد نرتاح لهم , و قد نعجب بهم ، و قد يتطور الأمر لأن نحبهم

و هؤلاء ممن تقابلنا معهم .. قد يكتب علينا أن نفارقهم

وقد يكون ذلك بسبب خارج عن إرادتنا ، كما قد يكون بإرادتنا ....

سنتعجب و نتساءل !!!

أنى لنا أن نحب و نكتب على أنفسنا الفراق ؟؟

بأيدينا ..

و لأننى باحثة

توصلت الى أن الكرامة تلعب دورا هاما و كبيرا بخصوص هذا الموضوع

هنا يحق التساؤل

ما الذى يجعلنا نتذرع بكرامتنا لنفارق من أحببنا

سمعنا هذه الجملة كثيرا

( نعم أحب لكن كرامتى أهم من حبى )

قد نبحث عن السبب و للأسف قد يكون تافها جدا

انها الخلافات و بصورة اخرى غياب التفاهم

أحبائى هنا نصل لنهاية المسألة

فبين الحب و الكرامة خيط رفيع

من حافظ عليه استطاع الحفاظ على حبه و من استهان به قطعه

و قطع صلات الموده

هنا أستطيع طرح سؤالى و لن يكون تقليديا

فلن اقول هل تغلب حبك ام كرامتك

لقناعتى ان المسأله تحتاج لمزيد من التروى و التفكير قبل اتخاذ القرار

فقط لسبب واحد ألا نندم على قرار تسرعنا فى اتخاذه

لكن سيكون سؤالى

كيف تستطيع ان تحافظ على هذا الخيط الرفيع بين الحب و الكرامة

خاصة فى حالة وجود خلافات

بينك و بين من تحب

( لابد أن يؤخذ فى الحسبان حالة الزوجين خاصة من لهم اطفال )

و ما هو الموقف من وجهة نظرك الذى تراه يستحق الثأر للكرامة و مفارقة من تحب على وجه السرعة ؟؟


منقول