دخل أحد الشيوخ والمربين الفاضلين على تلامذته وطلاب العلم ...

بعد أن سلم عليهم سألهم سؤالا
وهو يقبض قبضته قائلا :
من يعرف ماذا يوجد في قبضتي؟
قال بعضهم جوهرة ثمينة
وقال الاخر قطعة ذهبية
وقال الاخر تحفة نادرة
ومنهم من قال لؤلؤة
ومنهم من قال حجر كريم .....وهكذا ولم يعرف أحد ما في يده حتى فتحها وقال انظروا.....فأصا بتهم الدهشة فاذا هي بعرة خروف سوداء ! فقال لهم الشيخ :



إذا المرأة تسترت ولم يرها أحد فهي مثل ما قلتم و أكثر أما إن ظهرت للناس فهي مثل هذه .....