فاروق حسني : الحجاب عودة إلى الوراء!

نقلت وسائل الإعلام العالمية يوم الخميس ما قالت إنه تصريحات صحفية لوزير الثقافة فاروق حسني وصف فيها ارتداء المرأة المصرية للحجاب بأنه "عودة إلى الوراء"!ـ

كانت قناة "الجزيرة" الإخبارية وموقع "راديو سوا" على الانترنت قد أبرزا تصريحات حسني لصحيفة "المصري اليوم" المستقلة قال فيها إننا "عاصرنا أمهاتنا وتربينا وتعلمنا على أيديهن عندما كن يذهبن إلى الجامعات والعمل دون حجاب ، فلماذا نعود الآن إلى الوراء"!
وأضاف أن"النساء بشعرهن الجميل كالورود التي لا يجب تغطيتها وحجبها عن الناس"!
التصريحاتالخطيرة تعد أبرز انتقاد للحجاب
من جانب مسئول رسمي مصري بعد انتقاد وزير الأوقاف محمود حمدي زقزوق وأستاذة سابقة بجامعة الأزهر للنقاب
وكانت الدكتورة سعاد صالح أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر قد شنت موجة هجوم حادة على النقاب والمنتقبات قائلة إنها تشمئز من منظرهن
وأشار حسنى إلى أن الدين أصبح الآن مرتبطا بالمظاهر فقط ،"رغم أن العلاقة الإيمانية بين العبد وربه لا ترتبط بالملابس" على حد قوله

كما اعتبر وزير الثقافة حجاب المرأة يكمن في داخلها وليس في خارجها ، مطالبا بعودة مصر جميلة كما كانت والتوقف عن تقليد العرب الذين كانوا يعتبرون مصر في وقت من الأوقات قطعة من أوروبا
ورفض حسني الربط بين ارتداء الحجاب وبين درجة الإيمان قائلا : "وإلا فما تفسير مناظر الشباب والبنات على كورنيش النيل" ، في إشارة من جانبه لتواجد فتيات محجبات على الكورنيش برفقة شباب في مشاهد غرامية


[b]جدير بالذكر أن تصريحات حسني ينتظر أن تثير ردود فعل واسعة في المجتمع المصري ، وفي الشارع السياسي خاصة من جانب أعضاء الكتلة البرلمانية لجماعة الإخوان المسلمين

/b]

منقووووووول