علاج ضيق الصدر ...

وصف الله علاج ضيق الصدر لرسوله فى كتابه الكريم عندما قال له......

وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّكَ يَضِيقُ صَدْرُكَ بِمَا يَقُولُونَ(97) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَكُن مِّنَ السَّاجِدِينَ(98) .وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ(99) سوره الحجر

اى عندما يضيق صدرك يا محمد عليك بثلاثه اشياء::

العلاج الاول:

1- سبح بحمد ربك ...سبحان الله , والحمد لله , ولا اله الا الله , والله اكبر.

* قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" من قال سبحان الله وبحمده 100 مره حطت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر"

*وفى الصحيحين عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال النبي -صلى الله عليه وسلم-:"كلمتان حبيبتان إلى الرحمن خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان: سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ."

* عن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : (( لقيت ابراهيم ليلة أسري بي فقال يا محمد أقرأ أمتك مني السلام وأخبرهم أن الجنة طيبة التربة عذبة الماء وأنها قيعان غراسها سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله أكبر )) رواه الترمذي وحسنه الألباني..

يا كل مبتلى بضيق الصدر اكثر من التسبيح والتحميد سترى ان شاء الله فرجه وترى سروراً والامر ليس فقد بترديد اللسان ولكن بمعايشه الذكر حيث ان الذكر له مراتب..

مراتب الذكر::

- ذكر اللسان .

- ذكر القلب .

- ذكر القلب واللسان .

واعلى مراتب هذا الذكر هو ذكر القلب واللسان.

ولكن اذا ذكرت بلسانك فقط فانت فى مرتبه من مراتب الذكر ايضا فأشغل لسانك بالحق حتى لا يشغلك بالباطل.....

العلاج الثانى:

2- كن من الساجدين :: (ا لصلاه ) اكثر من السجود.

ضع الانف والجبين فى الطين ذُلاً لرب العالمين , فاقرب ما يكون العبد لربه وهو فى هذا الذُل من لحظات السجود ..

- كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ(19) سوره العلق.

وكأن القرب من الله يكون بالسجود فأسجد لتكون قريب.

- وعن ربيعة بن كعب قال : كنت أبيت مع النبي صلى الله عليه وسلم آتيه بوضوئه وحاجته , فقال : سلني , فقلت : أسألك مرافقتك في الجنة , فقال : أو غير ذلك ؟ فقلت : هو ذاك , فقال : أعني على نفسك بكثرة السجود ..... رواه أحمد ومسلم والنسائي وأبو داود .

_ فأسجد لله وتذلل واعلم أن النار لاتاكل من أبن آدم أثر مواضع السجود.وهى (الجبين مع الانف , الكفان , الركبتان , القدمان )

الدليـــــــــــــل::: روى زيد بن أسلم عن عطاء بن يسار عن أبي سعيد الخدري عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم فذكر حديثا طويلا قال "ثم يضرب الجسر على جهنم وتحل الشفاعة فيقولون اللهم سلم سلم" قيل يا رسول الله وما الجسر قال "دحض مزلة فيه خطاطيف وكلاليب وحسكة تكون بنجد فيها شويكة يقال لها السعدان فيمره المؤمن كطرف العين وكالبرق وكالريح وكالطير وكأجاويد الخيل والركاب فناج مسلم ومخدوش مرسل ومكردس على وجهه في النار..فالذين سلمهم الله من الصراط وعبروه يكلمون الله إن لنا اخواناً كانوا يصلون ويصومون معنا فشفعا فيهم فيقول ربنا جل وعلا أرجعوا فأخرجوا من النار من عرفتم قال رسول الله صلى الله هليه وسلم فيرجعون فيخرجونهم فيعرفونهم من أثر السجود فان الله حرم على النار ان تأكل من ابن آدم اثر السجود.....رواه مسلم..

العلاج الثالث:

3 – اعبد ربك حتى يأتيك اليقين .

ماهى العباده ؟؟ ماشروط شروط ؟؟ وما هو اليقين؟؟

(الى هنا يا اخوانى انتهت الحلقه واذا اراد الله ان شاء الله اكملها عندما تذاع الاسبوع القادم وهو شرح لثالث علاج)..عذرا ان كان هناك خطأ فهو منى لانى كنت بكتب ورا الشيخ ....

حلقه الشيخ محمد حسان ...........على قناه الناس..



واستمِرَّ في عبادة ربك مدة حياتك حتى يأتيك اليقين, وهو الموت. وامتثل رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر ربه, فلم يزل دائبًا في عبادة الله, حتى أتاه اليقين من ربه..