الاحترار الكونى قتل الديناصورات
؛؛؛
؛؛
؛

كشفت دراسه علميه حديثة ان الديناصورات ربما انقرضت من على كوكبنا بعد تغير مفاجئ فى المناخ نَجم عن ثورانات بركانيه واسعه النطاق وليس نتيجه لاصطدام كويكب بالارض وفقا للإعتقاد الشائع .



واظهرت الدراسه الجديده ان سلسلة الثورانات البركاني التى نج عنها انطلاق كميات هائله من غازات الاحتباس الحرارى ؛ انتهت متزامنه تقريبا مع انقارض الديناصورات وبعد 300الف سنه من اصطدام الكويكب الشهير بشبه جزيره يوتكان فى المكسيك قبل 65 مليون سنة ، ليشكل ما يعرف باسم ( فوهة شيكسولوب-
Chicxulub crater )..


كانت البروفيسره (جرتا كلير) وفريقها من علماء جامعة (برنستون) فى الولايات المتحدة ،، قد اكتشفت اثارا لتدفقات قديمهة واسة النطاق من الحمم البركانيه فى
(نجد ديكان-Deccan plateau) فى غرب وسط الهند، المعروفة باسم
(فخاخ ديكان-Deccan Traps) تضم احافير لكائنات بحريه نعرف انها موجوده فقط بعد ان انقرضت الديناصورات ..


وهذا ما يبين ان الترسبات البحريه التى عثر عليها فوق تدفقات الحمم التى ترسبت وحفظت هناك بعد حدوث الانقراض.
غير ان كلير تطرح التساؤلات حول هذه النظرية وتقول :
" فوهة شيكسولوب اقدم من الانقراض الكبير بنحو 300الف عام ومن خلال دراسة الاحافير البحرية الدقيقة فوق وتحت طبقة الاصطدام لم يؤد الى اى انقراض ولم يسبب تغيرات بيئية كبيرة"...