توفيت معتمرتان مصريتان الاثنين وفاة طبيعية، الأولى لإصابتها بغيبوبة كبدية ،والثانية وفاة طبيعية فى حجرتها بالفندق .

وقال رئيس البعثة بوزارة السياحة بالمدينة أشرف الدسوقى إن المعتمرة الأولى حنان محمد الجلجمونى "41 عاما" من محافظة الدقهلية تم نقلها إلى مستشفى الأنصار بالمدينة بعد إصابتها بغيبوبة كبدية ، ولم تفلح محاولات إنقاذها وتسلم زوجها البدراوى محمد أحمد جثمانها وقام بدفنها فى البقيع .

أضاف أن المعتمرة الثانية نفيسة أحمد صالح من محافظة القاهرة ووصلت إلى المدينة قادمة من مكة المكرمة الاحد وتوفيت فى حجرتها بالفندق قبل الفجر .

وأشار إلى أن البعثة لم تواجه حتى الان أية مشكلات فيما عدا مشكلة وقعت بين سائقين وإحدى شركات السياحة اعتراضا على مقر الاقامة الخاص بهم وتدخلت البعثة الرسمية ونجحت فى حل تلك المشكلة .

من ناحية أخرى ، قرر وكيل أول وزارة السياحة "أسامة العشرى" نقل مقر البعثة الرسمية فى المدينة إلى فندق آخر فى المنطقة المركزية لوجود إصلاحات فى الطرق المحيطة بالمقر القديم وأعمال صرف صحى أدت إلى تعثر وصول بعض الشركات إلى المقر للتسجيل .

وقال أشرف الدسوقى إنه قام على الفور بنقل المقر وقام وكيل وزارة السياحة عبدالعزيز حسن بمتابعة النقل تيسيرا على الشركات .

المصدر: وكالة انباء الشرق الاوسط