إن الفتاة حديقة وحياؤها
كالماء موقوفا عليه بقاؤها

بفروعها تجرى الحياة فتكتسى
حللاً يروق الناظرات رواؤها

إيمانها بالله أحسن حلية
فيها فإما ضاع ضاع بهاؤها

لا خير فى حسن الفتاة وعلمها
إن كان فى غير الصلاح رضاؤها

فجمالها وقف عليها إنما
للناس منها دينها ووفاؤها


،،

الشاعرة / باحثة البادية