أحكام الراء


للراء أحوال ثلاثة:

- التفخيم.
- الترقيق
- جواز الوجهين.

أولاً: التفخيم:

تفخيم الراء في المواضع الآتية:

1-إذا كانت مضمومة مثل: عشرون.

2-إذا كانت مفتوحة مثل سراجاً.

3- إذا كانت ساكنة بعد ضم مثل غرفة.

4-ّا كانت ساكنة بعد فتح:قرية.

5-إذا كانت ساكنة بعد الكسر عارض:أم ارتابوا،ارجعوا.

6-إذا كانت ساكنة بعد كسر أصلي وأتى بعدها حرفاً استعلاء نحو(مرصاداً، قرطاس) حروف الاستعلاء(خص ضغط قظ).

7-إذا سكنت للوقف بعد سكون غير الياء وكان قبل الساكن فتح أو ضم مثل:القدر،الأمور.

ثانياً الترقيق:

ترقق الراء في المواضع التالية:

1- إذا كانت مكسورة مثل: والغارمين، رزقاً.

2- إذا كانت ساكنة بعد كسر أصلي مثل: شرعة، فردوس.

3- إذا كانت ساكنة بعد ياء ساكنة نحو: خبير، خير.

ثالثاً: جواز التفخيم والترقيق:

1- إذا كانت ساكنة وما قبلها كسر أصلي وبعدها حرف استعلاء مكسور: كل فرق. فمن فخمها نظر إلى مجرد وقوع حرف الاستعلاء بعدها وقوته، ومن رققها نظر إلى كونه مكسوراً، والكسر أضعف تفخيمه.

2- إذا سكنت في آخر الكلمة وكان ما قبلها حرف استعلاء ساكن وقبل هذا الحرف ساكن مثل: مصر، القطر، والاختيار في راء القطر الترقيق وفي راء مصر التفخيم. الألفات التي تثبت وقفاً وتحذف وصلاً: تثبت الألف الواقعة في هذه الكلمات التالية في الوقف وتحذف لفظاً في الوصل:

1- ألف: أنا ضمير المتكلم في جميع القرآن مثل (أنا أكثر منك مالاً وأعز نفراً) (الكهف 34).

2- ألف (لكنَّا) من قوله تعالى : (لكنا هو الله ربي) (الكهف38).

3- ألف الظنونا من (وتظنون بالله الظنونا) (الأحزاب 10). 4-

4- ألف الرسولا من (وأطعنا الرسولا) (الأحزاب 66).

5- ألف السبيلا من (فأضلونا السبيلا) (الأحزاب 67).

6- ألف قواريرا من (كانت قواريرا) (الإنسان 15).

7- ألف سلاسلا من (إنا أعتدنا للكافرين سلاسلا) (الإنسان 4). ويجوز في (سلاسلا) فقط الوجهان في الوقف الحذف والإثبات: سلاسل – واو – سلاسلا.

8- لنسفعا في قوله تعالى (لنسفعاً بالناصية) (العلق 15).

9- لفظ إذاً المنون نحو (وإذا لا يلبثون خلافك إلا قليلاً) (الإسراء 76).

10- المنون المنصوب نحو (اهبطوا مصراً ) (عليماً حكيماً).



المصدر : موقع مصراوى