أحكام النون الساكنة و التنوين


تعريف النون الساكنة: النون الساكنة هي النون التي لا حركة لها وتكون في الاسم والفعل والحرف.

التنوين: هو نون ساكنة زائدة تلحق أواخر الأسماء لفظاً ووصلاً وتفارقه خطاً ووقفاً.

وللنون الساكنة والتنوين أربعة أحكام: هي (الإظهار - الإدغام - الإقلاب - الإخفاء ).

أولاً: الإظهار

الإظهار لغة: الإيضاح والبيان.

الإظهار اصطلاحاً: هو إخراج كل حرف من مخرجه من غير غنّة في الحرف المظهر. وحروفه مجموعة في أوائل هذا البيت. أخي هاك علماً حازه غير خاسرِ.[ أ - هـ - ع - ح - غ - خ ]. ويسمى هذا الإظهار إظهاراً حلقياً لأن حروفه تخرج من الحلق.

ثانياً: الإدغام

الإدغام لغة: الإدخال.

الإدغام اصطلاحاً: إدخال حرف ساكن بحرف متحرك بحيث يصيران حرفاً واحداً مشدداً من جنس الثاني حروفه: ستة حروف يجمعها لفظ (يرملون).

أقسامه: ينقسم إلى قسمين:

أ - إدغام بغنّة: وحروفه أربعة مجموعة في كلمة (ينمو).
ب - إدغام بغير غنّة: وحروفه اثنان (ر- ل).

ثالثاً: الإقلاب

الإقلاب لغة: تحويل الشيء عن وجهه.

الإقلاب اصطلاحاً: قلب النون الساكنة أو التنوين ميماً مخفاة بغنة عند الباء.

حرفه: الباء ( ب ).

أمثلة: منْ بعد - سميعاً بصيراً - أنْبئهم -فانْبجست - ينْبت - منْ بخل - أنْ بورك – آياتٍ بيّنات - مَتاعاً بالمعروف - عليمٌ بذات.

رابعاً: الإخفاء

الإخفاء لغةً: الستر.

الإخفاء اصطلاحاً: هو النطق بالحرف بمرتبة بين الإظهار والإدغام مع بقاء الغنّة.

حروفه: خمسة عشر حرفاً مجموعة في أوائل هذا البيت.

صف ذا ثنا كم جاد شخص قد سما دم طيباً زد في تقى ضع ظالماً



المصدر : موقع مصراوى