حدثنا عبد الله ، حدثني أبي ، قال : ثنا عبد الصمد بن عبد الوارث قال : حدثني أبي ، ثنا داود يعني ابن أبي هند عن أبي حرب ، : ( أن طلحة حدثه ، و كان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه و سلم قال : أتيت المدينة و ليس لي بها معرفة ، فنزلت في الصفة مع رجل ، فكان بيني و بينه كل يوم مد من تمر ، فصلى رسول الله صلى الله عليه و سلم ذات يوم ، فلما انصرف قال رجل من أصحاب الصفة : يا رسول الله أحرق بطوننا التمر ، و تخرقت عنا الخنف ، فصعد رسول الله صلى الله عليه و سلم فخطب ثم قال : و الله لو وجدت خبزا أو لحماً لأطعمتكموه ، أما إنكم توشكون أن تدركوا ، و من أدرك ذلك منكم أن يراح عليكم بالجفان ، و تلبسون مثل أستار الكعبة ، قال : فمكثت أنا و صاحبي ثمانية عشر يوماً و ليلة ما لنا طعام إلا البرير ، حتى جئنا إلى إخواننا من الأنصار فواسونا ، و كان خير ما أصبنا هذا التمر .).